غرينبلات ينفي اشتمال صفقة القرن على كونفدرالية

غرينبلات ينفي اشتمال صفقة القرن على كونفدرالية
من الأرشيف

قال مبعوث الإدارة الأميركية إلى الشرق الأوسط، جيسون غيرينبلات، اليوم الإثنين، إن خطة السلام الأميركية (صفقة القرن)، التي لم يحدد بعد موعد نشرها، لا تشتمل على "كونفدرالية فلسطينية – أردنية".

وفي مقابلة مع موقع "Times of Israel"، قال "لا نلتفت إلى نموذج الكونفدرالية".

ونفى غرينبلات بشكل رسمي أن يكون قد تم إطلاع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، على "صفقة القرن".

وأضاف أن "خطة السلام تتعامل مع كل القضايا الجوهرية للصراع، بما في ذلك قضية اللاجئين".

يذكر في هذا السياق أن الإدارة الأميركية سبق وأن اتخذت عدة قرارات ذات صلة بالقضايا الجوهرية لتصفية القضية الفلسطينية، على رأسها القدس واللاجئين والاستيطان.

ولم يقدم غرينبلات أية تفاصيل أخرى عن القضايا المشمولة في الصفقة، وقال إن "إسرائيل والفلسطينيين سوف تعجبهم أجزاء معينة من الخطة، ولن تعجبهم أجزاء أخرى".

وأكد على أن الخطة تأخذ بالحسبان احتياجات إسرائيل الأمنية، مضيفا "ولكننا نريد أن نكون منصفين تجاه الفلسطينيين"، على حد ادعائه.

يذكر أن تقديرات أميركية وإسرائيلية سابقة كانت تشير إلى أنه ستم نشر تفاصيل الخطة خلال الصيف، ولكن الإدارة الأميركية قررت تأجيل موعد نشرها.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد صرح في لقائه مع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة أنه سيتم نشر الخطة بعد شهرين أو ثلاثة.