قومي يميني يفوز بالمقعد الرئاسي لصرب البوسنة والهرسك

قومي يميني يفوز بالمقعد الرئاسي لصرب البوسنة والهرسك
دوديتش أثناء إدلائه بصوته أمس (أ ب)

فاز القومي ميلوراد دوديتش، مساء أمسٍ، الأحد، بالمقعد المخصّص للصرب في انتخابات المجلس الرئاسي لجمهورية البوسنة والهرسك، المؤلف من ثلاثة مقاعد، يتقاسمها صربي وبوسني وكرواتي.

وأعلنت لجنة الانتخابات بعد فرز 43% من الأصوات، أنّ المرشح القومي حصل على 55% من الأصوات مقابل 42% لمنافسه، مرشح الوسط، ملادين إيفانيتش.

أما عن المقعد المخصّص للبوسنيين، فقد حصل مرشح "حزب العمل الديموقراطي" المحافظ وأكبر الأحزاب البوسنية، شفيق ظافروفيتش، على 38% من الأصوات.

في المقابل، فاز بالمقعد الرئاسي المخصص للكروات، مرشح الحزب الاجتماعي-الديموقراطي، زليكو كوزميتش، بحصوله على 49% من الأصوات، مقابل 38% من الأصوات حصل عليها منافسه اليميني القومي، دراغان كوفيتش.

وتتألّف جمهورية البوسنة والهرسك من كيانين سياسيين، هما "جمهورية صرب البوسنة" و"الفدرالية الكرواتية-المسلمة"، يتولى كل منه إدارة شؤونه الداخلية من أمن وتعليم واقتصاد، في حين أن المجلس الرئاسي الثلاثي الذي يجسد وحدة الدولة يتولى حصرًا النظر في المسائل المتعلّقة بالسياسة الخارجية والدفاع.

والنظام السياسي المعقد في البلد الساحلي المطل على البحر الأدرياتيكي ناتج عن تسوية الصراع الدامي بين البوسنيين المسلمين والصرب الأرثوذكس والكروات الكاثوليك بين عامي 1992 و1995.