مظاهرة حاشدة في ألمانيا ضد "عنصرية المجتمع"

مظاهرة حاشدة في ألمانيا ضد "عنصرية المجتمع"
(أ ب)

تجمع نحو 150 ألف شخص، اليوم السبت، في العاصمة الألمانية، من أجل التظاهر ضد الاستخفاف بازدياد ظواهر العنصرية والتمييز بسبب أحزاب ومجموعات اليمين المتطرف.

وشارك بالمظاهرة الضخمة، جماعات حقوقية مُختلفة، تنشط في عدّة مواضيع منها دعم اللاجئين، تحت شعار "التضامن بدلا من الاستبعاد- من أجل مجتمع مفتوح وحر". 

وعبر المُشاركين في المظاهرة، عن استيائهم من التحول السياسي الذي طرأ على المجتمع الألماني الذي بات "يتقبل" العنصرية والتمييز أكثر من ذي قبل. 

وكان من بين المؤيدين للاحتجاج وزير الخارجية هيكو ماس، الذي رحب في تصريحات إلى مجموعة "فونكه" الإعلامية بهذه "الإشارة الرائعة" على أن "الأغلبية في بلادنا تؤيد التسامح والانفتاح".

وشهدت الانتخابات الألمانية في العام الماضي دخول حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني المتطرف البرلمان الوطني. وزاد القلق بعد العنف ضد اللاجئين قبل بضعة أسابيع في مدينة كيمنتس شرقي البلاد.

 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019