الصين: إصابة 20 طفلا بهجوم على مدرسة بالسلاح الأبيض

الصين: إصابة 20 طفلا بهجوم على مدرسة بالسلاح الأبيض
من مكان المدرسة التي تعرضت لهجوم (أ ب)

تعرضت مدرسة ابتدائية في العاصمة الصينية بكيني، اليوم الثلاثاء، لهجوم أسفر عن إصابة 20 طفلا من طلابها، بعد أن هاجمهم رجل بالغ بمطرقة.

وقالت السلطات في حي شيشنغ غرب بكين، على حسابها في موقع تواصل اجتماعي محلي، إن ثلاثة أطفال من بين العشرين، أُصيبوا بجراح خطيرة لكنها "غير مهددة للحياة"، صباح اليوم، جراء الهجوم. 

وأعلنت السلطات عن اعتقال المهاجم في مكان الجريمة، وبدأ التحقيق معه، فيما نُقل جميع الأطفال إلى المستشفى. 

ولم تفصح الشرطة بعد عن تفاصيل الجريمة، سوا أن المهاجم استخدم مطرقة في الجريمة التي ارتكبها ضد أطفال المدرسة. 

وكثيرا ما تشهد الصين هجمات عنيفة تستهدف التلاميذ. ووقعت في السنوات القليلة الماضية حوادث دامية نفذت بالسلاح الأبيض.

وفي نيسان/ أبريل الماضي قتل رجل (28 عاما) تسعة تلاميذ في مدرسة متوسطة أثناء عودتهم إلى منازلهم في مقاطعة شانجي، في أحد أعنف الهجمات بسكاكين في السنوات الماضية. وتم إعدام المهاجم في أيلول/سبتمبر الماضي.

ولاحقا في 2018 جرحت أمرأة 14 طفلا في هجوم بسكين على حضانة في مقاطعة سيتشوان.

وفي كانون الثاني/ يناير 2017 قام مزارع مسلح بسكين مطبخ بطعن وجرح 12 طفلا في حضانة في منطقة غواغنتشي تشوانغ ذات الحكم الذاتي. وتم إعدامه الجمعة الماضي.

ولقى خمسة أشخاص حتفهم في نوفمبر/ تشرين ثان الماضي عندما دهست سيارة تلاميذ خارج روضة أطفال شمال شرقي البلاد.

ودفعت تلك الأحداث بالسلطات إلى تعزيز الأمن حول المدارس والتحقيق في جذور الأسباب التي تؤدي إلى مثل تلك الهجمات.