"السترات الصفراء" تدعي المواطنين لـ"إفراغ" البنوك

"السترات الصفراء" تدعي المواطنين لـ"إفراغ" البنوك
(أ ب)

تناشد حركة "السترات الصفراء"، المواطنين الفرنسيين، تفريغ حساباتهم المصرفية وإطلاق حملة ضخمة ضد البنوك الفرنسية فيما تستمر احتجاجاتهم للأسبوع التاسع على التوالي، رافضين السياسات الحكومية الاقتصادية.

وبدأت هذه الحملة التي أطلقها بعض الناشطين في الحركة نهاية الأسبوع الماضي، بالتزامن مع مظاهرات قوية في العاصمة الفرنسية، وتوسعت على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن لاقت رواجا. 

وطالب الناشطون المواطنين، إجراء عمليات سحب نقدي ضخمة من البنوك والمؤسسات المالية المختلفة، مشيرين إلى أن سلمية الاحتجاج وقانونيته. 

ويأمل المتظاهرون في أن تجبر هذه الخطوة الحكومة على الاستماع لمطالبهم، لا سيما دعوتهم لمزيد من الديمقراطية المباشرة من خلال تطبيق التصويت الشعبي الذي يسمح للمواطنين باقتراح قوانين جديدة.

ووصف الناشط مكسيم نيكول ذلك بأنه "استفتاء جابي الضرائب"، مضيفا "سوف نستعيد خبزنا .. أنتم تجنون المال من عجينتنا، لقد سئمنا".