أوكرانيا: إدانة الرئيس السابق بـ"الخيانة العظمى"

أوكرانيا: إدانة الرئيس السابق بـ"الخيانة العظمى"
(أ ب)

قضت محكمة في كييف، اليوم الخميس، بحبس الرئيس الأوكراني السابق والهارب، فيكتور بانوكوفيتش، الذي أمر بقتل المتظاهرين عام 2014، مدة 13 عاما بتهمة "الخيانة العظمة". 

وأوضحت المحكمة أن بانوكوفيتش اللاجئ في روسيا منذ هروبه عام في شباط/ فبراير 2014، بعد موجة من الاحتجاجات الشعبية، "ارتكب من خلال ممارساته غير الشرعية المتعمدة، جريمة تقوض أسس الأمن القومي الأوكراني وهي الخيانة العظمى".

ويأتي الحكم الغيابي كبادرة قانونية لملاحقة بانوكوفيتش (68 عاما) في حال أراد العودة إلى أوكرانيا.

وانتخب يانوكوفيتش رئيسا في 2010 وفر عام 2014 إلى جنوب روسيا بعد احتجاجات استمرت عدة أسابيع في كييف قمعها النظام بشكل دموي. وقام البرلمان بتنحيته في 22 شباط/ فبراير 2014.

وكشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لاحقا أن عملية فرار ياكونوفيتش تمت بعملية خاصة أعدت في موسكو بغرض إخراجه من أوكرانيا. وطلبت سلطات تسليمه أكثر من مرة.