إسبانيا: الوُصول إلى جثة طفل سقط في حفرة عميقة قبل أيّام

إسبانيا: الوُصول إلى جثة طفل سقط في حفرة عميقة قبل أيّام
من المكان الذي سقط فيه الطفل (أ ب)

تمكّنت طواقم الإنقاذ، يوم السبت، من الوصول إلى جثّة الطفل الإسباني الذي يبلغ من العمر عامين، والعالق في حفرة عميقة منذ 13 يوما، وفق ما أوردت وكالة "أسوشييتد برس" الأميركيّة.

ووصلت طواقم الإنقاذ في ساعة مبكرة من صباح السبت، إلى جثة الطفل خولين روزيلو، الذي سقط في الحفرة التي يبلغ عمقها 110 أمتار في 13 كانون ثان/ يناير  الجاري بينما كانت أسرته تستعد لتناول الغداء في منطقة ريفية خلال عطلة نهاية الأسبوع.

(أ ب)

وعمل الحرس المدني الإسباني، بمساعدة عمال متخصصين في عمليات الإنقاذ بالمناجم، على الحفر وتقطيع صخرة بحثا عن الطفل، وتسببت الأجواء الخانقة والمكان الضيق خلال عملية الإنقاذ والتي اضطر عمال مناجم خلالها إلى العمل خلال نفق أفقي طوله 3.8 متر لإنقاذ الطفل، إلى إطالة مدة الوصول إلى الطفل.

وكانت حفرة المياه الجافة ضيقة للغاية لدرجة لا تُمكّن أي شخص بالغ من الدخول إليها، كما أن التربة الصعبة والصخور حالت دون وصول المعدات إلى ما هو أبعد من ثلثي المكان الذي كان الطفل موجودا فيه.

والدة ووالد الطفل (أ ب)

وخلال قرابة أسبوعين من المحنة التي لقيت تعاطُفا شعبيا في إسبانيا، عرض المسؤولون العديد من الطرق البديلة للوصول إلى الطفل، بما فيها سلسلة من التفجيرات الصغيرة منذ بعد ظهر الخميس، بما في ذلك تفجير رابع مساء الجمعة، ما ساعد أطقم الإنقاذ على شق طريقها إلى قاع الحفرة.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019