فنزويلا تعيد تقييم علاقاتها مع دول أوروبية اعترفت بغوايدو

فنزويلا تعيد تقييم علاقاتها مع دول أوروبية اعترفت بغوايدو
نيكولاس مادورو (أب)

قالت الخارجية الفنزويلية، في بيان صدر اليوم، الإثنين، إن كراكاس ستعيد تقييم علاقاتها الدبلوماسية مع الدول الأوروبية التي اعترفت بالمعارض خوان غوايدو رئيسا انتقاليا لفنزويلا.

وجاء في البيان أن السلطات الفنزويلية "ستعيد بشكل كامل تقييم العلاقات الثنائية مع هذه الحكومات اعتبارا من هذه اللحظة وإلى أن تعدل عن تأييد الخطط الانقلابية".

وعلى صلة، قال الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، في مقابلة مع قناة تلفزيونية إيطالية إنه كتب إلى بابا الفاتيكان، فرنسيس، طالبا المساعدة في تعزيز الحوار.

أعرب مادورو في المقابلة مع (سكاي تي جي 24) عن أمله في أن تكون الرسالة في طريقها للوصول أو وصلت بالفعل إلى الفاتيكان.

خلال المقابلة التي عقدت في قاعدة عسكرية، وصف مادورو نفسه بأنه "في خدمة قضية المسيح وبهذه الروح"، طلب من فرنسيس "تسهيل وتعزيز الحوار" بأفضل جهد".

وأضاف مادورو أنه يأمل في الحصول على "رد إيجابي".

وناشد أوروبا ألا يتم "جرها إلى جنون" الرئيس دونالد ترامب في إثارة إمكانية التدخل الأجنبي في بلاده.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية