بومبيو يدعي أن واشنطن لا تغطي على جريمة قتل خاشقجي

بومبيو يدعي أن واشنطن لا تغطي على جريمة قتل خاشقجي
(أ ب)

ادعى وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، اليوم الإثنين، أن واشنطن لا "تغطي" على جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي، كما ادعى أنه سيتم اتخاذ خطوات أخرى.

وكان خاشقجي قد قتل في الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي، داخل مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول. وفي أعقاب الجريمة عرضت السعودية روايات متضاربة، إلا أنها أقرت في نهاية المطاف بمقتله وتقطيع أوصاله، دون أن يتضح بعد مكان الجثة.

وقال بومبيو للصحافيين، ردا على سؤال حول انتقادات ديموقراطي بارز، إن "أميركا لا تغطي على جريمة قتل".

وقال بومبيو إن إدارة ترامب "تعمل بشكل جاد" على التحقيق.

وتابع أن "الرئيس كان واضحاً جدا، ولا يمكن أن يكون أكثر وضوحا، مع حصولنا على المزيد من المعلومات، سنواصل محاسبة جميع المسؤولين" عن الجريمة.

ولم يدل ترامب بتصريحات عن مهلة الكونغرس، فيما قال مسؤولون في الكونغرس إن بومبيو أرسل لهم رسالة أوضح فيها الخطوات التي تم اتخاذها حول جريمة القتل.

وتأتي هذه التصريحات إثر عدم استجابة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لمهلة حددها الكونغرس للكشف عمن أمر بقتل خاشقجي بعد معلومات ذكرت أن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، هدد باستخدام "رصاصة" ضده.

وعلى صلة، تجدر الإشارة إلى أن وزير الخارجية السعودي، عادل جبير، كان قد زعم يوم أمس، الأحد، أن الرياض لا تعرف مكان جثة خاشقجي، رغم أنها تحتجز فريق الاغتيال السعودي.

وكانت وكالة الاستخبارات المركزية الأميركي قد تخلصت إلى أن بن سلمان هو من أمر، على الأرجح، بقتل خاشقجي، إلا أن البيت الأبيض تهرب من هذه الخلاصة.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز"، الجمعة الماضي، أن وكالة الاستخبارات المركزية رصدت اتصالات لمحمد بن سلمان قال خلالها لأحد المقربين منه في 2017، إنه مستعد لاستخدام "رصاصة" ضد خاشقجي في حال لم يعد إلى السعودية.