خامنئي: المفاوضات مع أميركا "أذى مادي وروحي"

خامنئي: المفاوضات مع أميركا "أذى مادي وروحي"
خامنئي (أ.ب.)

قال المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، آية الله علي خامنئي، إن المفاوضات مع الولايات المتحدة "لن تجلب سوى أذى مادي وروحي." وجاءت أقوال خامنئي قبيل اجتماع حول الشرق الأوسط ترعاه الولايات المتحدة في وارسو.

وتصريحات خامنئي جاءت ضمن بيان مكون من سبع صفحات تلاه على شاشة التلفزيون الإيراني الرسمي اليوم، الأربعاء.

ويتزايد التوتر بين إيران والولايات المتحدة بعد انسحاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، من الاتفاق النووي العام الماضي.

وأضاف خامنئي أنه "مع الولايات المتحدة، لا يمكن تخيل حل لأي قضية، ولن تؤدي المفاوضات معها إلا إلى أذى مادي وروحي."

وتابع خامنئي أنه "فيما يتعلق بأميركا.. ما من مشكلة يمكن حلها والمفاوضات معها ليست سوى خسارة اقتصادية وروحية".

وأضاف أن الشعب الإيراني يرى الآن عددا من الحكومات الأوروبية حكومات غير جديرة بالثقة.

كان من المقرر أن يركز مؤتمر وارسو، الذي بدأ اليوم الأربعاء، على إيران بشكل كبير. لكن الولايات المتحدة جعلته مؤتمرا للشرق الأوسط بأكمله لتعزيز المشاركة فيه.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019