استفتاء في جزيرة يابانية على نقل قاعدة عسكرية أميركية

استفتاء في جزيرة يابانية على نقل قاعدة عسكرية أميركية
من احتجاج السكان عام 2016 ضد نقل القاعدة الأميركية (أرشيفية - أ ف ب)

يستعد سكان المحافظة الجزيرة اليابانية أوكيناوا، اليوم الأحد، إلى تحديد موقفهم من وجود قاعدة عسكرية أميركية على جزء ناء من أرضهم، من خلال استفتاء عام. 

ولا يعتبر تصويت السكان بنعم أو لا على الاستفتاء، مُلزما للسلطات في حال اختاروا عدم بناء القاعدة الأميركية على أرضهم، حيث يُنظر في اليابان إلى الاستفتاء على أنه أداة رمزية للتعبير، الأمر الذي أثار  تساؤلات عن مدى تأثيره حتى ولو رجحت كفة معارضي الخطوة، بمن فيهم حاكم أوكيناوا، ديني تاماكي.

ويسأل الاستفتاء السكان إن كانوا يدعمون خطة لنقل قاعدة "فوتينما" من موقعها الحالي في جزء مكتظ من أوكيناوا إلى منطقة ساحلية نائية.

ويفترض أن يصوتوا بـ"نعم" أو "لا"، لكن تمت إضافة خيار "لا هذا ولا ذاك" بعدما هددت عدة مدن تتمتع بصلات جيدة مع الحكومة المركزية بمقاطعة الاستفتاء.

وبدأ التصويت في وقت مبكر اليوم، ويتوقع أن يستمر حتى الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي، ويحق لنحو 1.15 مليونا من أهالي أوكيناوا الإدلاء بأصواتهم. وذكرت وكالة "جيجي برس" أن نحو 20.5 في المئة من الناخبين أدلوا بأصواتهم في التصويت المبكر بحلول السبت.

وتم الاتفاق لأول مرة على نقل "فوتينما" إلى ناغو الواقعة على بعد 50 كلم في 1996 في وقت كانت الولايات المتحدة تسعى إلى تهدئة الغضب المحلي بعدما اغتصب جنود أميركيون بشكل جماعي طالبة مدرسة محلية. لكن الخطة تعطلت جزئيا بسبب معارضتها محليا.

وأثارت "فوتينما" توترات مع السكان المحليين جراء مشاكل تتراوح من الضجيج إلى الحوادث العسكرية والجرائم التي يتورط فيها سكان القاعدة.

وبينما تشير حكومة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، إلى أن نقلها سيحل هذه المشاكل، يطالب كثيرون في أوكيناوا بنقل القاعدة إلى مكان آخر في اليابان.

وتشكل أوكيناوا أقل من واحد في المئة من إجمالي أراضي اليابان لكنها تضم أكثر من نصف العناصر العسكريين الأميركيين المتواجدين في اليابان والبالغ عددهم نحو 47 ألفا.

وخرجت مسيرات مناهضة للقاعدة يوميا في أوكيناوا منذ أن بدأت الحملات المرتبطة بالاستفتاء في منتصف شباط/ فبراير.

لكن التصويت لم يوقف عمليات استصلاح الأراضي في ناغو لتحضير المنطقة لاستضافة القاعدة. وحاول أكثر من مئة ناشط منع الشاحنات من دخول موقع البناء الجمعة.

ويفترض أن يحترم حاكم أوكيناوا نتيجة التصويت في حال صوت ربع الناخبين الذين يحق لهم الاقتراع على الأقل (نحو 290 ألف صوت) لصالح أي من الخيارات.

وأشار استطلاع للرأي نشرته صحيفة "اساهي شيمبون" هذا الأسبوع إلى أن 59 بالمئة من سكان أوكيناوا يعارضون نقل القاعدة بينما يؤيد 16 بالمئة الخطوة.

لكن لا توجد مؤشرات كثيرة إلى أن حكومة آبي ستبدل موقفها في حال رفض المستفتون الخطوة إذ قال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا إن السلطات لا تنوي تجميد خطط نقل القاعدة بغض النظر عن النتيجة.

وترتبط اليابان بتحالف عسكري وطيد مع الولايات المتحدة. ولطالما اعتبر موقع أوكيناوا قرب تايوان ذو أهمية استراتيجية كبيرة بالنسبة لواشنطن.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية