اعتقال منفذ هجوم هولندا.. و"مشاكل عائلية" قد تكون وراء الجريمة

اعتقال منفذ هجوم هولندا.. و"مشاكل عائلية" قد تكون وراء الجريمة
عملية البحث عن منفذ الهجوم المسلح (أ ب)

أعلنت السلطات الهولندية مساء اليوم الإثنين، اعتقال منفذ الهجوم المسلح في مدينة أوتريخت الهولندية، غوكمان تانيش، تركي الأصل، بعد عدّة ساعات من البحث، فيما ادعت عائلته أن "مشاكل عائلية" تقف وراء جريمته.

وقالت أسرة تانيش الذي أطلق النار على عدّة أشخاص مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصاب آخرين، أن ابنها أطلق النار على قريب له في القطار بسبب "مشاكل عائلية"، مما يعني أن الجريمة قد لا تكون بدوافع كراهية.

وقالت أسرة المنفذ، من خلال تصريح لوسائل إعلام محلية، إنه أطلق النار على قريب له في القطار الخفيف، ومن ثم على أشخاص أرادوا مساعدة المستهدف.

وأشارت إلى أن تانيش يعاني من "مشاكل نفسية"، ومثل أمام قاض في إحدى المحاكم قبل أسبوعين لمحاولته اغتصاب سيدة.

بدورها قالت مصادر في الشرطة الهولندية إنها تدرس احتمالات أخرى لا تتعلق بالإرهاب. مبينة أن الواقعة قد تكون ناجمة عن "مشاكل عائلية"، بحسب الإعلام الهولندي.

وكانت الشرطة الهولندية قد نشرت في وقت سابق اليوم،  صورة للرجل المولود في تركيا، والذي لا زالت تطارده إُثر الهجوم المسلح على ترامواي في مدينة أوتريخت.

وأعلنت قوات الأمن الهولندية، أنه تم تشديد الأمن في المباني الرئيسية ومطارات البلاد، ومن بينها مطار سخيبول في أمستردام بعد إطلاق النار في أوتريخت، ضمن رفع حالة التأهب للدرجة الأولى.

وفي السياق نفسه، ذكرت الأسرة أن تانيش "لا يتواصل مع والده في تركيا منذ سنوات طويلة. مشيرة إلى أن والداه مطلقان، فيما تزوج أبوه من امرأة أخرى بعد طلاقه من والدته".

من جانبها، خفضت الشرطة الهولندية، عدد المصابين في الهجوم من 9 إلى 5 أشخاص، كما رفعت رئاسة بلدية أوتريخت تحذيرها لسكان المدينة بالتزام منازلهم.

وفي وقت سابق الإثنين، أسفرت حادثة إطلاق نار في أوتريخت عن مقتل 3 أشخاص، وفق رئيس بلدية المدينة، جان فان زانين.