نيويورك: اعتقال يميني متطرف هدد بقتل إلهان عمر

نيويورك: اعتقال يميني متطرف هدد بقتل إلهان عمر
(أ ب)

اعتقلت الشرطة الأميركية في نيويورك مؤخرا، رجلا هدد بقتل النائب عن ولاية مينيسوتا في مجلس النواب الأميركي، إلهان عمر، المعروفة بمواقفها المناصرة للفلسطينيين، بسحب ما أوردته صحيفة "ذي دييلي بيست".

وكان الرجل (55 عاما) قد اتصل بمكتب عمر في 21 آذار/ مارس الماضي، وقال لأحد الموظفين في مكتبها: "أتعمل لصالح الإخوان المسلمين؟ لماذا تعمل لديها (عمر)؟ إنها إرهابية لعينة، وسأضع رصاصة في جمجمتها اللعينة".

وقدم المكتب بلاغا للشرطة حول اليميني المتطرف الذي أخبر مكتب التحقيقات الفدرالي بدوره، أنه فعل ذلك لأنه "يحب الرئيس (دونالد ترامب) ويكره المسلمين المتطرفين الموجودين في الحكومة" الأميركية.

ولم توضح السلطات تاريخ اعتقال الرجل، لكنها أعلنت عن الحادث في الرابع من نيسان/ أبريل الحالي.

وتتعرض عمر صومالية الأصل، منذ فوزها بمقعد في مجلس النواب، إلى هجمة تحريضية شرسة من قبل اليمين المتطرف وأعضاء في الحزب الجمهوري بما في ذلك الرئيس الأميركي، خصوصا بعد أن انتقدت دور اللوبي الصهيوني في الدفع بسياسات الولايات المتحدة لصالح إسرائيل على حساب قمعها للفلسطينيين.

لكن عمر أكدت في عدّة مواقف تأييدها لحرية الشعوب ورفضها للاستعمار، ما دفع شخصيات سياسية وإعلامية أميركية إلى مهاجمتها عبر الإدلاء بتصريحات عنصرية شديدة ضدها بسبب ارتدائها الحجاب.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية