نيوزيلندا: إقامة دائمة لمتضرري مجزرة المسجديْن

نيوزيلندا: إقامة دائمة لمتضرري مجزرة المسجديْن
أحد مصابي المجزرة (أ ب)

أعلنت سلطات نيوزيلندا، اليوم الثلاثاء، إمكانية تقديم متضرري مجزرة المسجدين في مدينة كرايست تشيرش في البلاد، بالإضافة إلى أقربائهم؛ طلب الحصول على تصريح إقامة دائمة في البلاد، بهدف تثبيت صفة "مهاجر إلى نيوزيلندا" للأشخاص المتضريين بشكل مباشر من الهجمات أو لأقربائهم، الذين هم في وضع هجرة مؤقتة في الوقت الراهن.

وتم تشكيل حقل خاص لتأشيرة دخول بهدف منح الإقامة الدائمة لمتضرري الهجومين الإرهابيين ولأقربائهم، بحسب ما أفاد مكتب الهجرة النيوزيلندي في بيان عبر موقعه، أشار فيه إلى أن التأشيرة سيتم منحها اعتبارا من يوم غد الأربعاء.

ومنتصف آذار/ مارس الماضي، استهدف هجوم دموي مسجدين في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا؛ ما أسفر عن مقتل 50 مصليا، وإصابة مثلهم.

وصوّر منفذ الهجوم الإرهابي، برينتون تارنت، جريمته عبر كاميرا ثبتها في قبعة كان يرتديها، وبث 17 دقيقة منها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن يتم حذفها لاحقا.

يُذكر أن طلبات الهجرة إلى نيوزيلندا، ارتفعت عقب الهجوم المزدوج، إذ ارتفعت طلبات الحصول على تصريح الإقامة والعمل للأجانب خلال الأيّام الواقعة ما بين 15و24 آذار/ مارس، الماضي، بنسبة 33% مقارنة بالأيام العشر التي سبقتها، بحسب ما ذكرت صحيفة "سيدني مورنينغ هيرالد"، نقلا عن بيانات لدائرة الهجرة النيوزيلندية.

وقال مدير دائرة الهجرة بيتر ألمس، إنهم تلقوا أربعة آلاف و844 طلبا للحصول على تصريح الإقامة والعمل في الأيام الـ10 التي سبقت الهجوم الإرهابي 5-14 آذار/ مارس الماضي، مضيفًا أن الطلبات التي استقبلوها بعد الهجوم، بلغت 6 آلاف و457.