مسؤول تركي: وقف استيراد النفط الإيراني

مسؤول تركي: وقف استيراد النفط الإيراني
ظريف وأردوغان (من الأرشيف)

قال مسؤول تركي، يوم أمس الأربعاء، في واشنطن إن بلاده توقفت عن استيراد النفط الإيراني منذ مطلع أيار/ مايو الجاري، التزاما بالعقوبات الأميركية.

وعلى هامش زيارة نائب وزير الخارجية التركي، ياوز سليم كيران، إلى واشنطن، قال مسؤول في الوفد التركي طالبا عدم نشر اسمه "بصفتنا حليفا إستراتيجيا" للولايات المتحدة "فإنّنا نحترم العقوبات".

وكانت الولايات المتحدة قد منحت 8 دول هي الصين واليونان والهند وإيطاليا واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان وتركيا إعفاءات من الالتزام بالعقوبات المفروضة على إيران، وذلك لمدة ستة أشهر انقضت في 2 أيار/ مايو.

وأوضح المسؤول أن تركيا توقّفت اعتبارا من 2 أيار/ مايو عن استيراد النفط الإيراني.

وكانت تركيا قد أعلنت أنّها ستوقف استيراد النفط من إيران على الرّغم من معارضتها للعقوبات الأميركية التي فرضها ترامب بعد انسحابه بشكل أحادي من الاتفاق النووي.

يشار إلى أن إعلان تركيا أنها ستشتري منظومة الدفاع الجوي الصاروخي "أس 400" قد أدى إلى تدهور العلاقات بين واشنطن وأنقرة.

وردّت الولايات المتحدة بتعليق مشاركة تركيا في مشروع طائرات أف-35 المقاتلة الرئيسي.

وتعليقا على صفقة المنظومة الروسية قال نائب وزير الخارجية التركي للصحافيين في واشنطن إنّ "هذه صفقة أبرمت"، مجدّدا التأكيد على أن بلاده لن تتراجع عن قرارها شراء صواريخ أس-400.

وتخشى الولايات المتحدة من أنّ التكنولوجيا المستخدمة في نظام أس-400 يُمكن أن تُستخدم في جمع بيانات تقنيّة عن الطائرات العسكريّة التابعة لحلف الأطلسي الذي تنتمي إليه تركيا، ما قد يسمح بوصول روسيا أيضاً إلى تلك البيانات.

وكانت الحكومة التركية اقترحت على الإدارة الأميركية تشكيل مجموعة عمل فنية مشتركة لتبديد مخاوف الولايات المتحدة بهذا الشأن.

وتعليقا على هذا الاقتراح قال المسؤول التركي الذي طلب عدم نشر اسمه "ما زلنا بانتظار ردّهم".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية