لاحتواء التوتر بين أميركا وإيران: رئيس الوزراء الياباني يلتقي المرشد الأعلى

لاحتواء التوتر بين أميركا وإيران: رئيس الوزراء الياباني يلتقي المرشد الأعلى
(أ ب)

استقبل آية الله علي خامنئي صباح اليوم الخميس، في طهران رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، أول رئيس وزراء ياباني يلتقي المرشد الأعلى للجمهورية منذ الثورة   في 1979.

وكتب في رسالة على حساب خامنئي الرسمي على تويتر أرفقت بصورة للرجلين "خلال اللقاء مع شينزو آبي رئيس الوزراء الياباني".

آبي: خامنئي يقول لا نية لدى إيران لصنع أسلحة نووية أو استخدامها

ونقل رئيس الوزراء الياباني عن الزعيم الإيراني الأعلى آية الله قوله إنه لا نية لدى طهران لصنع أسلحة نووية أو استخدامها.

وقال آبي للصحافيين في طهران في أعقاب اجتماع مع خامنئي: "قال الزعيم الأعلى خامنئي إن البلاد لن تصنع أو تمتلك أو تستخدم أسلحة نووية ولا ينبغي لها ذلك".

وصرح المرشد الأعلى لرئيس الوزراء الياباني أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب "لا يستحق أن نتبادل رسائل معه".

وقال آية الله خامنئي لآبي "لا أعتبر ترامب شخصا يستحق تبادل الرسائل معه. ليس لدي رد له ولن أرد عليه"، بحسب مقطع فيديو مقتضب عن لقائهما بثه التلفزيون الرسمي الإيراني.

وآبي الذي التقى، أمس الأربعاء، الرئيس الإيراني حسن روحاني، أول رئيس وزراء ياباني يزور إيران منذ الثورة في 1979.

وتأتي زيارة آبي وسط تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة ما يثير مخاوف من تفجر الوضع في الخليج وقلق على مستقبل الاتفاق الدولي حول النووي الإيراني المبرم في فيينا في 2015، بعد انسحاب واشنطن الأحادي منه في أيار/مايو 2018.

وبحث الرئيس الإيراني مع رئيس الوزراء الياباني العلاقات الاقتصادية والتزام طهران بالاتفاق النووي الذي أبرم في 2015 مع القوى العالمية.

وأضاف روحاني في مؤتمر صحفي مشترك مع آبي "ستظل إيران ملتزمة بالاتفاق المهم لأمن المنطقة والعالم. طهران وطوكيو تعارضان الأسلحة النووية...إيران لن تبدأ حربا أبدا لكنها سترد ردا مدمرا على أي عدوان".

ووصل رئيس الوزراء الياباني إلى طهران في ظل التوتر المتزايد بين إيران والولايات المتحدة الذي أثار مخاوف من اندلاع صراع عسكري جديد في الشرق الأوسط.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية