إيران تسقط طائرة تجسس أميركية والجيش ينفي ويتراجع عن النفي

إيران تسقط طائرة تجسس أميركية والجيش ينفي ويتراجع عن النفي
إحدى ناقلات النفط التي استهدفت الأسبوع الماضي (أب)

أسقطت الدفاعات الجوية الإيرانية، فجر اليوم الخميس، طائرة تجسس مسيرة أميركية بعد اختراقها المجال الجوي الإيراني، في حين نفى الجيش الأميركي دخول طائرة مسيرة إلى الأجواء الإيرانية، إلا أنه ما لبث أن تراجع عن النفي.

وقالت وكالة "فارس" إن الدفاع الجوي للقوة الجوفضائية للحرس الثوري أسقط، فجر اليوم، طائرة تجسس أميركية مسيرة بعد اختراقها أجواء إيران في سواحل محافظة هرمزكان جنوبي البلاد.

وأفادت العلاقات العامة للحرس الثوري، في بيان أصدرته بهذا الصدد، أنه "في الساعات الأولى من فجر اليوم الخميس قام الدفاع الجوي التابع للقوة الجوفضائية للحرس الثوري باستهداف وإسقاط طائرة تجسس أميركية من طراز ’غلوبال هاوك’ بعد أن اخترقت أجواء الجمهورية الإسلامية الإيرانية في منطقة كوه مبارك بمحافظة هرمزكان".

في المقابل، نقلت "أسوشيتد برس" عن المتحدث باسم قيادة المركز الأميركية، المسؤول عن الشرق الأوسط رفضه التعليق على ذلك، وقال إنه "لم تكن هناك أية طائرة مسيرة فوق أراضي إيران".

وجاء في نبأ لاحق أن مصدرا أميركيا رسميا أكد أن إيران أسقطت طائرة مسيرة فوق مضيق هرمز.

يشار إلى أنه بحسب الشركة المنتيجة للطائرة المسيرة "RQ-4 Global Hawk"، فإن الحديث عن طائرة غير مأهولة قادرة على التحليق على ارتفاع عال لمدة تزيد عن 30 ساعة، وقادرة على التقاط صورة بجودة عالية لمساحات واسعة في مختلف الأحوال الجوية.

وعلى صلة، قال مسؤول أميركي، الجمعة الماضي، إن طائرتين أميركيتين تعرضتا لهجومين بصواريخ إيرانية، سقطت إحداهما في البحر الأحمر قبل أيام، أما الهجوم الثاني فقد وقع قبيل استهداف ناقلتي النفط في خليج عمان، صباح الخميس الماضي، ولم تصب.

وأضاف  أن "إيران استهدفت الطائرة الأميركية دون طيار من طراز MQ-9 ريبر، وأطلقت صاروخ أرض جو، لكنه لم يصب الطائرة الأميركية، وسقط في الماء".

وبحسبه، فإنه في "الأيام السابقة للهجوم على ناقلتي النفط، تم إسقاط طائرة "ريبر" أميركية بدون طيار في البحر الأحمر من قبل ما يعتقد أنه صاروخ إيراني أطلقه الحوثيون".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية