الشيوخ الأميركي يصوت على وقف صفقات أسلحة مع السعودية

الشيوخ الأميركي يصوت على وقف صفقات أسلحة مع السعودية
قصف سعودي لليمين - من الأرشيف (أب)

أعلن السناتور البارز، روبرت مننديز، أن مجلس الشيوخ الأميركي سيصوّت اليوم، الخميس، على وقف مبيعات أسلحة بقيمة 8.1 مليار دولار للسعودية وحلفاء عرب آخرين لواشنطن.

وقال مننديز، كبير الديموقراطيين في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، إن ميتش ماكونيل زعيم الجمهوريين في المجلس وافق على السماح بإجراء تصويت على وقف 22 صفقة أسلحة يعتبر منتقدون أنها ستفاقم الحرب في اليمن.

وقال مننديز في وقت متأخر من يوم أمس، الأربعاء، في مجلس الشيوخ "أود أن أشكر مجموعة رعاة مشاريع القرارات هذه من الحزبين الديموقراطي والجمهوري، وأيضا زعيم الغالبية وموظفينا الذين عملوا بجد في هذه العملية غير المسبوقة".

واتخذت إدارة الرئيس دونالد ترامب خطوة استثنائية بتجاوز موافقة الكونغرس على إبرام صفقات أسلحة مع السعودية والإمارات تشمل تزويدهما بالذخائر، وصيانة الطائرات ومعدات عسكرية أخرى، وكذلك نقل أسلحة موجودة إلى الأردن.

وقال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، إن الإدارة كانت تستجيب لحالة طارئة تسببت بها إيران.

وقال أعضاء في مجلس الشيوخ، بعضهم من الجمهوريين، إنه لا توجد أسس مشروعة لتجاوز الكونغرس الذي يملك حق رفض مبيعات الأسلحة.

لكن الأمر سيظل عصيا على الكونغرس الذي يحتاج إلى غالبية الثلثين لإبطال فيتو من المرجح أن يستخدمه ترامب ضد أي قرار يتم التصويت عليه بالإيجاب.

ويقول محللون إن الأسلحة الأميركية ستساعد السعودية على تصعيد هجومها في اليمن، حيث يعيش الملايين على حافة الجوع فيما تعتبره الأمم المتحدة أسوأ كارثة إنسانية في العالم.