كوريا الشمالية تحتجز سفينة صيد روسية

كوريا الشمالية تحتجز سفينة صيد روسية
(أ.ب.)

أعلنت السفارة الروسية في بيونغ يانغ، اليوم الأربعاء، أن كوريا الشمالية تحتجز منذ أسبوع سفينة صيد روسية مع أفراد طاقمها الـ17، بتهمة انتهاك المياه الإقليمية الكورية الشمالية.

وأضافت السفارة في بيان أن "حرس الحدود الكوريين احتجزوا سفينة الصيد الروسية، في 17 تموز/يوليو، "لأنها انتهكت قواعد الدخول والإقامة في أراضي كوريا الشمالية".

وأوضح المصدر نفسه أن السفينة وأفراد طاقمها الـ17، وهم 15 روسيا وكوريان جنوبيان، راسية في الوقت الراهن في مرفأ وونسان.

وأكد البيان أن القبطان ومساعده واثنين من البحارة الكوريين الجنوبيين قد أنزلوا في أحد فنادق هذه المدينة الساحلية على شواطئ بحر اليابان، فيما بقي البحارة الآخرون في السفينة.

والتقى دبلوماسيون روس من القنصلية الروسية في كوريا الشمالية، الاثنين أفراد الطاقم "وهم في وضع صحي جيد"، كما أضاف البيان.

وخلص البيان إلى القول إن "السفارة الروسية لا تزال على اتصال دائم بالسلطات الكورية الشمالية... وتتخذ كل التدابير اللازمة لحل هذا الوضع في أسرع وقت ممكن".

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"