إيران: السجن 12 عاما لشخصين أدينا بالتجسس للموساد

إيران: السجن 12 عاما لشخصين أدينا بالتجسس للموساد
المتحدث باسم السلطة القضائية علام إٍسماعيلي (وكالة "فارس")

فرض القضاء الإيراني، اليوم الثلاثاء، عقوبة السجن 12 عاما على شخصين، بتهمة التجسس لصالح جهاز الموساد الإسرائيلي.

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية، غلام حسين إسماعيلي، في مؤتمر صحفي، إن القضاء حكم على علي جوهري بالسجن مدة 12 عاما بتهمة التجسس.

وبحسبه، فإن جوهري هو "جاسوس صهيوني ومرتبط بجهاز الموساد الإسرائيلي"، مضيفا أنه أجرى اتصالات واسعة في مختلف البلدان، حتى أنه "سعى إلى الحصول على جنسية الكيان الصهيوني، ويعمل في مجال إنشاء الأنفاق والبناء".

وقال إسماعيلي إنه تمت إدانة أنوشه آشوري، التي تحمل الجنسية البريطانية إلى جانب جنسيتها الإيرانية، بالتجسس، وحكم عليها أيضا بالسجن مدة 12 عاما.

وأضاف أن "هذه المرأة مرتبطة بجهاز الموساد الإسرائيلي، ونقلت الكثير من المعلومات من البلاد".

وعلى صلة، أشار المتحدث أيضا إلى أنه قبل شهر تم البت بملف الناشطة ارس أميري، وهي طالبة إيرانية مقيمة في بريطانيا، وحكم عليها بالسجن 10 أعوام، بتهمة التجسس، مضيفًا أنها تقضي الآن عقوبة السجن.