إسبر يدعو إيران لمحادثات مع الإدارة الأميركية

إسبر يدعو إيران لمحادثات مع الإدارة الأميركية
وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر (أب)

دعا وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، يوم أمس الأربعاء، إيران إلى إجراء مباحثات مع الولايات المتحدة، بداعي تخفيف حدة التوتر في منطقة الخليج.

وقال إسبر في أول مؤتمر صحافي رسمي بعد تأكيد توليه منصبه "نحن لا نسعى لنزاع مع إيران. نوّد أن ننخرط معهم دبلوماسيا".

وتابع أنّ الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قال مجدّدا إنه "يرغب بلقاء قادة إيران".

وأضاف "نأمل أن يوافق الإيرانيون على اللقاء والحديث ومساعدتنا في حل هذه القضايا".

يشار إلى أنه في قمة مجموعة السبع في بياريتس في فرنسا، الإثنين، أظهر ترامب، الذي سعى بقوة للضغط على طهران، انفتاحا على اقتراح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، لعقد قمة مع نظيره الإيراني، حسن روحاني.

وقال ترامب في مؤتمر صحافي مشترك مع ماكرون "إذا كانت الظروف مواتية، سأوافق بالتأكيد على ذلك".

وقال إسبر "أنا مسرور للإعلان أن العملية سنتينال (لحماية السفن التجارية في الخليج) جارية مع المملكة المتحدة وأستراليا والبحرين تنضم إلينا في هذه الجهود".

وأوضح ان المزيد من الدول ستنضم على الأرجح للعملية التي ساعدت في تهدئة التوتر في المنطقة.

وقال "بين وجودنا ووجود حلفائنا وشركائنا في المنطقة، أعتقد حتى الآن أن السلوك السيئ الاستفزازي قد تم ردعه".

وتابع "نريد التحدث إلى إيران، والتحدث عن طريق دبلوماسي للمضي قدما"، مضيفا "لست متأكدًا من أنني مستعد للقول إنّ الأزمة انتهت. حتى الآن، الوضع جيد جدّا".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"