"خطوة كبيرة نحو تطبيع العلاقات": روسيا وأوكرانيا تتبادلان الأسرى

"خطوة كبيرة نحو تطبيع العلاقات": روسيا وأوكرانيا تتبادلان الأسرى
(أ ب)

بدأت صباح اليوم، السبت، الاستعدادات لتبادل أسرى بين روسيا وأوكرانيا، حسب ما أعلن التلفزيون الحكومي الروسي وقد أرفق نشر الخبر مقاطع فيديو مصورة لحافلات تغادر سجن ليفورتوفو في موسكو.

وأعلنت الشبكة الإخبارية "روسيا 24" أن "الحافلات غادرت سجن ليفورتوفو في إطار الاستعدادت لتبادل أسرى". كما شاهد مراسلون لوكالة "فرانس برس"، حافلتين تغادران وسط حماية كبيرة للشرطة، السجن الذي يخضع لإجراءات أمنية مشددة.

وكان الرئيس فلاديمير بوتين أعلن أول أمس، الخميس، أن تبادلا "كبيرا" للأسرى سيجري بين البلدين دون تحديد موعد. مشيرا إلى أن هذا الاجراء سيكون "خطوة كبيرة نحو تطبيع العلاقات" بين البلدين بعد وصول الممثل السابق فولوديمير زيلينسكي إلى سدة الحكم في أيار/مايو.

لكن موسكو تلاقي صعوبة في الاتفاق مع كييف على أسماء الأسرى، الذين ستشملهم هذه العملية.

والأسبوع الماضي ذكر الإعلام أن عملية تبادل باتت وشيكة وأن بعض السجناء الأوكرانيين نقلوا من سجنهم إلى سجن ليفورتوفو في موسكو. لكن يبدو أن الاستعدادات توقفت. ولم يعرف في هذه المرحلة السجناء المشمولين بهذا القرار.

وأشهر سجين أوكراني في روسيا هو الناشط السياسي، أوليغ سينتسوف (43 عاما)، الذي أوقف في 2014 وحكم عليه بالسجن 20 عاما في معسكر في المنطقة الروسية القطبية بتهمة "التحضير لهجمات إرهابية"، بعد ضم موسكو لشبه جزيرة القرم.

وبين السجناء الآخرين الذين قد تتم مبادلتهم 24 بحارا أوكرانيا أسرتهم روسيا قبالة شبه جزيرة القرم في تشرين الثاني/نوفمبر في أخطر مواجهة مباشرة بين البلدين منذ سنوات.