"رسائل سعودية إلى إيران عبر وسطاء"

"رسائل سعودية إلى إيران عبر وسطاء"
(أ ب)

أعلنت الحكومة الإيرانيّة، اليوم، الإثنين، تلقيها رسائل من السعوديّة عبر وسطاء، دون أن تكشف عن الوسطاء أو عن مضمون الرسائل.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، خلال مؤتمر صحافي، "تلقى الرئيس، حسن روحاني، رسائل من السعودية عبر قادة بعض الدول"، حسبما نقلت وكالة أنباء العمال الإيرانية.

وقال ربيعي "إذا كانت السعودية تريد فعلا تغيير سلوكها فنحن نرحب بذلك"، وتابع: "نود أن تكون إحدى الرسائل العلنية للسعودية هي إنهاء حرب اليمن".

ولم يصدر أي تعقيب من السلطات السعوديّة على الموضوع.

ورجّح مراقبون أن تكون الوساطة تمّت عبر باكستان أو العراق، حيث سبق لباكستان أن قامت بوساطة مشابهة عام 2016، بينما أعلن العراق أنه مستعد لوساطة مشابهة.

ومنتصف الشهر الجاري، أعلنت الرياض السيطرة على حريقين نشبا في منشأتي "بقيق" و"خريص" التابعتين لشركة "أرامكو"، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة، تبناها الحوثيّون.

واتهمت الولايات المتحدة الأميركية إيران بالوقوف وراء الهجوم، مقابل نفي طهران لذلك، فيما أثيرت شكوك أميركية وسعودية حول احتمالية أن تكون الطائرات المهاجمة انطلقت من أراض عراقية.

كما يتصاعد التوتر بين إيران ومجموعات حليفة لها في دول عربية من جهة والولايات المتحدة الأميركية وحلفاء خليجيين وغربيين لها من جهة أخرى، على خلفية ملفات، أبرزها: حرية الملاحة البحرية في ممرات المنطقة، وخاصة مضيق هرمز، وأمن منشآت النفط، والبرنامج النووي الإيراني.