جونسون يعتزم تعليق عمل البرلمان البريطاني مجددا

جونسون يعتزم تعليق عمل البرلمان البريطاني مجددا
(أ ب)

أعلن مكتب رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، مساء اليوم، الأربعاء، أن الأخير يريد تعليق أعمال مجلس العموم لبضعة أيام، اعتبارا من الثلاثاء 8 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري.

وكان جونسون قد علق جلسات البرلمان لخمسة أسابيع قبل أن تلغي المحكمة العليا قراره الذي ندد به معارضوه، واعتبروه مناورة لإخراج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، في 31 تشرين الأول/أكتوبر.

ويعتزم جونسون، تعليق عمل البرلمان مجددًا، اعتبارًا من الأسبوع المقبل وحتى 14 أكتوبر/تشرين الأول، وفق صحيفة "ديلي ميل".

وأضافت الصحيفة، نقلا عن مصادر في الحكومة البريطانية، لم تكشف عنها، أن جونسون سيطلب من الملكة إليزابيث الثانية تعليق عمل البرلمان، اعتبارا من يوم الثلاثاء المقبل.

وتابعت أن ذلك يأتي وسط مساعي جونسون لإتمام عملية خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي بنهاية الشهر الجاري، كما سبق أن وعد بذلك، حتى بدون اتفاق.

ويخشى جونسون أن يلقى معارضة برلمانية لجهوده فيما يتعلق بالخروج بدون اتفاق. وجدد جونسون تأكيده، الأربعاء، على أن بريطانيا ستخرج من الاتحاد الأوروبي بحلول 31 تشرين الأول/ أكتوبر "بغض النظر عما سيحدث".

وكان جونسون قد قرر الشهر الماضي تعليق أعمال البرلمان لمدة 5 أسابيع. وفي 24 سبتمبر/أيلول الماضي، قضت المحكمة العليا في بريطانيا، بعدم قانونية قرار جونسون.

ونص الحكم، الذي نشرته المحكمة عبر موقعها الإلكتروني، على أن نصيحة جونسون للملكة إليزابيث الثانية بتعليق أعمال البرلمان حتى 14 تشرين الأول/ أكتوبر "غير قانونية". وأكدت المحكمة أن قرار جونسون تعليق أعمال البرلمان "لاغ وباطل".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"