تركيا تبدأ بترحيل عناصر من "داعش" إلى أميركا وأوروبا

تركيا تبدأ بترحيل عناصر من "داعش" إلى أميركا وأوروبا
(أ ب)

شرعت السلطات التركية، اليوم الإثنين، بترحيل عناصر من تنظيم "داعش" إلى بلادهم بأميركا وأوروبا.

وقالت أنقرة إن أميركيا عضوا في "داعش" أرسل إلى بلاده، اليوم، فيما أعلنت وزارة الداخلية التركية أنه سيتم ترحيل سبعة مواطنين ألمان ينتمون إلى تنظيم خارج تركيا الخميس المقبل.

وأفاد تلفزيون (تي.آر.تي خبر) الرسمي أن تركيا بدأت ترحيل أسرى من متشددي تنظيم "داعش"، وذلك  بعد أن حذر وزير الداخلية الأسبوع الماضي من أن أنقرة ستفعل ذلك حتى في حالة إسقاط الجنسية عنهم.

ولم يعرف بعد عدد المتشددين الذين سيتم ترحيلهم. ونقلت وسائل إعلام عن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قوله إن "هناك 1201 من أسرى الدولة الإسلامية في السجون التركية، بينما احتجزت أنقرة 287 متشددا في سورية".

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية التركية، إسماعيل كاتاكلي، وفقا لوكالة أنباء الأناضول إن "مقاتلا إرهابيا أميركيا رحل من تركيا بعد إتمام الإجراءات" مضيفا "تم أيضا إنجاز برنامج ترحيل سبعة مقاتلين إرهابيين أجانب من أصل ألماني في مراكز الترحيل. وسيبعدون في 14 تشرين الثاني/نوفمبر".

ولفت كاتاكلي إلى وجود 11 فرنسيا وإثنين يحملان الجنسية الأيرلندية في مراكز الترحيل التركية، وأن إعادتهم إلى بلدانهم ستتم فور الانتهاء من إجراءات الترحيل المتخذة بحقهم.

وانتقدت تركيا عدة دول أوروبية خلال الأسابيع الماضية لرفضها استعادة مواطنيها. وتعهدت بإعادة مقاتلي التنظيم، حتى لو تم إلغاء جنسيتهم.

وقال وزير الداخلية سليمان صويلو إن تركيا ليست "فندقا" لمقاتلي تنظيم الدولة. وأضاف "أنقرة ستبدأ في إعادة المقاتلين إلى بلادهم اعتبارا من اليوم الإثنين". ولم يفصح صويلو عن عدد المقاتلين أو الدول التي سيرسلون إليها.

 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص