مقتل 170 شخصا جراء تحطم طائرة أوكرانية فوق إيران

مقتل 170 شخصا  جراء تحطم طائرة أوكرانية فوق إيران
(أ.ب.)

قتل 170 شخصا صباح اليوم الأربعاء، جراء تحطم طائرة أوكرانية بعيد إقلاعها من المطار الدولي في طهران، بحسب ما أعلن التلفزيون الرسمي الإيراني.

وأكدت الخارجية الأوكرانيه  مقتل جميع ركاب وأفراد طاقم الطائرة الأوكرانية في طهران.

وقالت وكالة أنباء فارس الإيرانية على تويتر إن طائرة بوينج 737 تابعة لشركة الخطوط الجوية الدولية الأوكرانية، تحطمت بسبب مشاكل فنية بعد إقلاعها من مطار الإمام الخميني في إيران وعلى متنها 170 شخصا.

واستبعد رئيس الهلال الأحمر الإيراني وجود ناجين من حادث تحطم الطائرة الأوكرانية.

وأعلن وزير الخارجية الأوكراني أن الطائرة الاوكرانية التي تحطمت كانت تقل 82 ايرانيا و63 كنديا، و11 أوكرانيا و10 سويديين وأربعة افغان وثلاثة ألمان وثلاثة بريطانيين.

ونفت الخطوط الأوكرانية وجود أعطال في طائرتها المنكوبة وتؤكد أنها جديدة وتم فحصها قبل يومين.

وأكد مدير العلاقات العامة بشركة مدينة مطار الإمام الخميني الدولي، علي كاشاني، بأن "الطائرة المنكوبة من طراز بوينغ وسقطت بعد إقلاعها من مطار الإمام متجهة إلى العاصمة كييف".

وأشار إلى أن الطائرة سقطت في منطقة "برند" القريبة من المطار، جنوب غربي طهران، متوقعا أن يكون خللا فينا وراء سقوطها.

من جهته أكد المتحدث باسم منظمة الطيران المدني الإيرانية، أن "الطائرة الأوكرانية تقل 170 راكبا، وأنها من طراز بوينغ 737، وسقطت بعد دقائق من إقلاعها من مطار الخمييني".

وذكرت وكالة "إسنا" الإيرانية أن الطائرة كانت متجهة إلى مطار كييف الأوكراني وتحطمت في مطار الإمام الخميني الدولي في الساعات الأولى من صباح اليوم.

ويأتي هذا الحادث بعد ساعات من إطلاق إيران صواريخ باليستية على قاعدتين عسكريتين في العراق تستخدمهما القوات الأميركية.