البحرية الأميركية صادرت 150 صاروخا إيرانيا

البحرية الأميركية صادرت 150 صاروخا إيرانيا
(أ. ب.)

أعلن الجيش الأميركي اليوم، الخميس، أن قواته البحرية صادرت أسلحة إيرانية، من ضمنها أكثر من 150 صاروخًا مضادًا للطائرات.

وقال البيان إن السفينة الحربية الأميركية "نورماندي"، صادرت صواريخ في غارة على سفينة في الخليج العربي يوم الأحد الماضي. وأضاف البيان مفصلًا أن " الأسلحة المصادرة تشمل 150 صاروخا مضادا للصواريخ بقيادة "دهلابية"، النسخة الإيرانية من الصاروخ الروسي (كورنيت)".

ووفقًا للتقارير الأميركية ، يبدو أن الأسلحة الإيرانية كانت في طريقها لحلفاء "الجمهورية الإسلامية" في اليمن (الحوثيون)، حيث تساعد إيران الحوثيين في الحرب ضد قوات الأمن اليمنية والتحالف الذي تقوده السعودية هناك.

ويأتي إعلان الولايات المتحدة، في وقت تشهد فيه التوترات ذروتها بين واشنطن وطهران، في أعقاب اغتيال قاسم سليماني الشهر الماضي.

ووافق مجلس الشيوخ الأميركي مساء اليوم، الخميس، على مشروع قانون قيد سلطة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مهاجمة إيران ، وينص القانون أن على ترامب أخذ موافقة الكونغرس في حال خطط لشن أي هجوم عسكري على إيران.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة