أفغانستان: أشرف غني يفوز بولاية ثانية ومنافسه يشكل حكومة موازية

أفغانستان:  أشرف غني يفوز بولاية ثانية ومنافسه يشكل حكومة موازية
رئيسة لجنة الانتخابات، حواء علم نورستاني (أ ب)

فاز الرئيس الأفغاني أشرف غني بولاية ثانية، وفق النتائج النهائية للانتخابات التي أُعلنت الثلاثاء، ما يعني أنه سيتولّى التفاوض مع طالبان على مستقبل البلاد في حال وافقت الولايات المتحدة على سحب قوّاتها.

في المقابل، أكد رئيس السلطة التنفيذية الأفغانية، عبد الله عبد الله، أنه هو الفائز في الانتخابات الرئاسية التي جرت السنة الماضية، رافضا النتائج الرسمية، ووعد بأنه سيشكل حكومة موازية.

وقال عبد الله في مؤتمر صحافي في كابول إن "فريقنا واستنادا إلى الأصوات البيومترية التي لا لبس فيها هو الفائز ونعلن فوزنا. إن المزورين هم عار على التاريخ ونعلن حكومتنا الشاملة".

عبد الله عبد الله (أ ب)

وبعد نحو خمسة أشهر من الانتخابات التي جرت في 28 أيلول/ سبتمبر 2019، أعلنت النتائج بعدما أبدى رئيس السلطة التنفيذية تحفظات ما استدعى إعادة فرز للأصوات.

وأعلنت رئيسة لجنة الانتخابات، حواء علم نورستاني، أن غني حصل على 50,64 في المئة من الأصوات بينما حصل عبد الله على 39,52 في المئة.

وقالت خلال مؤتمر صحافي في كابول "فليعينه الله على خدمة الشعب الأفغاني (...) أدعو كذلك إلى أن يحل السلام في بلدنا". لكن فريق عبد الله سارع للتشكيك في النتيجة النهائية.

وقال المتحدّث باسم فريق حملة عبد الله الانتخابية، فريدون خوازون، إن "النتائج التي أعلنتها اللجنة غير شرعية". ولدى سؤاله عن خطوة فريق غني المقبلة، قال إن لديه "خيارات عدّة" وسيقف "بحزم ضد غياب العدالة".

أشرف غني (أ ب)

وكان عبد الله قد خسر أمام غني في 2014 في انتخابات أثارت انقساما وشهدت تدخّل الولايات المتحدة لرعاية اتفاق غير مسبوق لتشارك السلطة بين الخصمين.

ويأتي ذلك فيما تسعى واشنطن للتوصل إلى اتفاق مع طالبان يسمح لها بسحب قوّاتها مقابل ضمانات أمنية وتعهد أن يجري المتمردون محادثات سلام مع الحكومة الأفغانية.

وأعرب الرئيس الأميركي دونالد ترامب مرارا عن رغبته بإعادة جنود بلاده من أفغانستان حيث خاضت الولايات المتحدة أطول حرب في تاريخها.