فيروس كورونا قد يقتل نصف مليون فرنسيّ والإصابات تتجاوز 5 آلاف

فيروس كورونا قد يقتل نصف مليون فرنسيّ والإصابات تتجاوز 5 آلاف
من العاصمة الفرنسية، باريس (أ ب)

كشف تقرير عُرض على الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، احتمالَ وصول عدد وفيات فيروس "كورونا" في فرنسا، إلى ما بين 300 – 500 ألف، في حال عدم اتخاذ تدابير حازمة، وفق صحيفة "لوموند" الفرنسية.

وأوضحت الصحيفة أن قرار ماكرون بتعليق الدراسة في عموم البلاد، جاء عقب اطلاعه على التقرير المذكور، الأسبوع الماضي، بحسب ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وأشارت إلى أن التقرير ذكر احتمال ارتفاع الوفيات بسبب "كورونا"، إلى ما بين 300 – 500 ألف شخص، في حال لم يتم اتخاذ تدابير حازمة ضده.

من العاصمة الفرنسية، باريس (أ ب)

ارتفاع الوفيات

وفي سياقٍ ذي صلة، أعلن وزير الصحة الفرنسي، أوليفر فران، وفاة 29 شخصا بسبب فيروس كورونا، ليرتفع بذلك العدد إلى 120، والإصابات إلى 5 آلاف و400 شخص.

وفي تصريحات أدلى بها للقناة الفرنسية الثانية، شدّد الوزير على ضرورة أن يتصرف شعب بلاده، بوعي أكبر ضمن إطار التدابير المتخذة لمكافحة "كورونا".

بدورها، أعلنت وزارة العدل الفرنسية، تأجيل المحاكمات غير المستعجلة في البلاد، بسبب الفيروس، وفق "الأناضول".

في ليل الفرنسية (أ ب)

صنفت منظمة الصحة العالمية كورونا "جائحة"، وهو مصطلح علمي أكثر شدة واتساعا من "الوباء العالمي"، ويرمز إلى الانتشار الدولي للفيروس، وعدم انحصاره في دولة واحدة.

وحتى عصر الإثنين، أصاب "كورونا" أكثر من 173 ألفا في 158 دولة وإقليما، توفي منهم 6 آلاف و664، أغلبهم في الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا.