كورونا: 3.3 مليون أميركي يطالبون بمستحقات البطالة

كورونا: 3.3 مليون أميركي يطالبون بمستحقات البطالة
من مراكز تقديم مستحقات البطالة في أميركا (أ ب)

أعلنت وزارة العمل الأميركيّة، اليوم الخميس، عن وصول عدد طالبي مستحقات البطالة في الولايات المتحدة، إلى 3.3 مليون طلب نتيجة تفشي فيروس كورونا في البلاد، ما اعتبرته الوزارة الرقم القياسي منذ أكثر من أي وقت مضى.

وقدّم ما يقارب 3.3 مليون شخص، خلال الأسبوع الماضي، في الولايات المتحدة، طلبات للحصول على مستحقات البطالة، ما أدى إلى زلزال اقتصادي، لم يشهده الأميركيون من قبل.

وزارة العمل الأميركية (أ ب)

وقالت الوزارة إنه قبل ثلاثة أسابيع فقط، تقدم ما لا يزيد عن 200 ألف شخص للحصول على مستحقات البطالة، وهو رقم منخفض نسبيًا تاريخيًا، وسرعان ما ارتفع هذا الرقم ليصل إلى 3.3 مليون.

وأشارت وزارة العمل في تقريرها إلى أنه لم يتمكن العديد من الأشخاص الذين فقدوا وظائفهم في الأسابيع الأخيرة، من تقديم طلبات للحصول على مستحقات البطالة، لأن مواقع الإنترنت المختصة وأنظمة الهواتف الحكومية للجهات المعنيّة في حقوق العامل ومستحقاته، انهارت بسبب الدخول المتزايد على مواقع التسجيل على الإنترنت.

ونستنج من ذلك أن أعداد المسرحين من وظائفهم والذي سيطالبون بمستحقات البطالة في الفترة المقبلة، قد يكون أكبر بكثير من ما ورد رسميًا عن وزارة العمل.

وفي معطى من التاريخ، إن أكثر حالة من الاهتزاز الاقتصادي في الولايات المتحدة، وصل فيها عدد طلبات مستحقات البطالة إلى 700 ألف طلب خلال أسبوع، ما يعني أن 3.3 مليون طلب مستحقات بطالة خلال هذا الأسبوع حطّم رقمًا قياسيًا.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص