756 وفاة بفيروس كورونا في إيطاليا وارتفاع حصيلة الوفيات بهولندا

756 وفاة بفيروس كورونا في إيطاليا وارتفاع حصيلة الوفيات بهولندا
صلوات امرأة إيطالية (أ ب)

أعلنت السلطات الإيطالية، مساء اليوم الأحد، تسجيل 756 وفاة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 10 آلاف و779، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وتتصدر إيطاليا دول العالم في وفيات كورونا تليها إسبانيا، لكنها تحل ثانيا بعد الولايات المتحدة في إجمالي عدد الإصابات.

مسؤول يتوقع انخفاض أعداد الإصابات

على صلة، أعرب مساعد وزير الصحة الإيطالي، بييرباولو سيلري، عن توقعاته بحدوث انخفاض كبير في عدد إصابات فيروس كورونا بالبلاد، خلال الأيام العشرة القادمة.

جاء ذلك في تصريح أدلى به لشبكة "بي بي سي" الإخبارية البريطانية، الأحد، متحدثا عن آخر المستجدات المتعلقة بتفشي كورونا في بلاده.

في إيطاليا (أ ب)

وأوضح سيلري أن إيطاليا شهدت في اليومين الماضيين، إصابة أعداد كبيرة بكورونا، وأن تفشي الفيروس بلغ الذروة في البلاد.

وتابع قائلا: "نشهد حاليا أعدادا كبيرة من حالات الوفاة، وهذا ناجم عن ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس خلال الاسبوع الفائت، وفي حال انخفضت الإصابات، تنخفض الوفيات".

من جانب آخر، قال وزير الشؤون المحلية في إيطاليا، فرانشيسكو بوكيا، إن تمديد فترة التدابير المتخذة لمواجهة كورونا بعد الثالث من أبريل/نيسان المقبل، "أمر لا مفر منه".؟

ارتفاع حصيلة الوفيات في هولندا

وفي سياق ذي صلة، أوضح المعهد الهولندي للصحة والبيئة أن الإصابات ارتفعت إلى 10 آلاف و866، بعد تسجيل 1104 حالة جديدة.

وأوضح المعهد أن الإصابات ارتفعت إلى 10 آلاف و866، بعد تسجيل 1104 حالة جديدة.

في هولندا قبل يومين (أ ب)

وذكر أنه تم نقل 529 شخصا لتلقي العلاج في المشافي خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليرتفع إجمالي الذين يتلقون العلاج بالمشافي إلى 3 آلاف و483، فيما يتم إدخال 100 شخص تقريبا بشكل يومي إلى وحدات العناية المركزة.

وأشار المعهد إلى أن من بين المصابين 134 طفلا، بينهم 35 يتقلون العلاج بالمشافي.

وحتى عصر الأحد، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم 683 ألفا، توفي منهم أكثر من 32 ألفا، في حين تعافى من المرض ما يزيد على 146 ألفا.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"