185 وفاة بفيروس كورونا في بلجيكا و136 في إيران

185 وفاة بفيروس كورونا في بلجيكا و136 في إيران
في بلجيكا قبل ثلاثة أيام (أ ب)

ارتفعت وفيات فيروس كورونا المستجد في كل من بلجيكا وإيران، في الساعات الـ24 الماضية، فيما ارتفعت حصيلة وفيات الفيروس في العالم إلى سبعين ألفا على الأقل.

وبلغت الحصيلة الإجمالية للوفيات المسجّلة 70009، بينها 50215 في أوروبا، القارة الأكثر تأثرا بالفيروس. وسجلت إيطاليا العدد الأكبر من الوفيات مع 15877، وتليها إسبانيا مع 13055، ثم الولايات المتحدة مع 9648، وفرنسا مع 8078.

ومنذ أول ظهور للوباء في الصين في كانون الأول/ ديسمبر، تم تسجيل 1277585 إصابة بالفيروس، أكثر من نصفها في أوروبا بواقع 676462 إصابة، و353159 في الولايات المتحدة وكندا، و119955 في آسيا، وفق تعداد لوكالة "فرانس برس".

ولا تعكس هذه الأرقام إلا جزءا يسيرا من الحصيلة الفعلية للإصابات، إذ إنّ دولا عدة لا تجري الفحوص إلا للحالات التي تتطلب دخول المستشفى.

وسجّلت بلجيكا 185 وفاة جديدة، لترتفع الحصيلة إلى 1632، فيما بلغت الإصابات جراء الفيروس 20 ألفا و814، عقب تسجيل 1123 إصابة جديدة، بحسب ما أفادت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وذكر "مركز الأزمة" البلجيكي الخاص بمكافحة كورونا، في بيان، أن البلاد سجلت 185 وفاة جديدة، في الـ24 ساعة الماضية، لترتفع الحصيلة إلى 1632، موضحا أن عدد المرضى في العناية المركزة انخفض إلى 1257 عقب تعافي 4 مرضى.

في بلجيكا قبل ثلاثة أيام (أ ب)

وأشار المركز إلى أن إجمالي المتعافين بلغ 3 آلاف و755، منذ 15 آذار/ مارس الماضي.

من جهة أخرى، قالت رئيسة الحكومة البلجيكية، صوفي ويلمز، في بيان عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إن العواقب الاجتماعية والاقتصادية لكورونا لن تكون صغيرة، مشيرة إلى أنهم سيشعرون بالنتائج السلبية لفترة طويلة بعد عودة الحياة إلى طبيعتها.

136 وفاة جديدة في إيران

وفي إيران، ارتفعت وفيات الفيروس، ووصلت إلى 3 آلاف و739، إثر تسجيل 136 حالة وفاة جديدة، وفق "الأناضول".

وقال الناطق باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جيهانبور، إن إصابات كورونا في البلاد، بلغت 60 ألفا و500، عقب تسجيل ألفين و274 إصابة جديدة، حسبما نقل التلفزيون الإيراني.

في إيران البارحة؛ حياكة كمامات (أ ب)

وأوضح جيهانبور أن 4 آلاف و83 مصابا بالفيروس حالتهم خطرة، بينما تعافى 24 ألفا و236 شخصا.

وحتى ظهر الإثنين، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و284 ألفا، توفي منهم أكثر من 70 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 271 ألفا، بحسب موقع "Worldometer".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص