الحكومة الفرنسية توقف استخدام عقار الملاريا لعلاج كورونا

الحكومة الفرنسية توقف استخدام عقار الملاريا لعلاج كورونا
(أ ب)

أعلنت الحكومة الفرنسية في مرسوم نشرته، اليوم الأربعاء، إلغاء التدابير الاستثنائية التي كانت تجيز استخدام عقار الملاريا هيدروكسي كلوروكين في علاج المصابين بوباء كورونا المستجد خارج إطار التجارب السريرية.

وأتى قرار الحكومة الفرنسية بعد توصية أصدرها المجلس الأعلى للصحة، أمس الثلاثاء، استنادًا على دراسة نُشرت الأسبوع الماضي في مجلة "ذي لانسيت" الطبية، وأفادت بأن "لا جدوى من استخدام هذا العقار، بل أن تناوله قد يزيد عدد الوفيات جراء الإصابة بالوباء الذي لم يُعثر له على لقاح بعد".

وشملت الدراسة 96 ألف مصابًا بالوباء، تلقى 15 ألفًا منهم عقار هيدروكسي كلوركين، وخلصت الدراسة إلى أنّ المصابين الذين تلقوا العقار كانوا أكثر عرضة للوفاة، ولتطوّر مضاعفات كضربات القلب مقارنةً مع الذين لم يتلقوه.

وبلغ معدل الوفيات في أوساط المصابين الذين تلقوا العقار نسبة 18%، فيما لم تتجاوز في أوساط الذين لم يتلقوه نسبة 9%، الأمر الذي دفع منظمة الصحة العالمية إلى إعلان وقف اختبار العقار بسبب مخاوف متعلقة بالسلامة.

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، روّج مرارًا للعقار على الرغم من تحذيرات مسؤولي الصحة العامة من أنه يمكن أن يتسبب بمشاكل في القلب، كما قال في تصريح سابق إنه يتناوله "لإبعاد الوباء عنه".