مصرع 19 صينيًا وإصابة 172 بانفجار صهريج للغاز الطبيعي

مصرع 19 صينيًا وإصابة 172 بانفجار صهريج للغاز الطبيعي
أفراد أمن صينيون (توضيحية - أ ب)

لقي 19 شخصا مصارعهم، وأُصيب 172 شخصا آخرين بجروح إثر انفجار صهريج محمل بالغاز الطبيعي، على طريق سريع في مقاطعة "تشجيانغ" شرقي الصين، بحسب ما أعلنت السلطات المحلية، يوم الأحد.

ووقع الحادث في حوالي الساعة الخامسة من مساء السبت، عندما انفجرت شاحنة صهريج محملة بالغاز المسال بالقرب من قرية ليانغشان في بلدة داشي بمدينة ونلينغ، على قطاع من طريق شنيانغ- هايكو السريعة، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول".

وأفادت وكالة "شينخوا" المحلية، بأن "انفجارا ثانيا وقع عندما سقطت الشاحنة المنفجرة على ورشة بالقرب من الطريق السريع، وتسببت الانفجارات في انهيار منازل سكنية وورش عمل صناعية".

وخلف الحادث مبان محطمة وأعمدة دخان اجتاحت المنطقة.

وقالت نائب عمدة ونلينغ، تشو مينغ ليان، في مؤتمر صحافي: "حتى الآن، تم إرسال أكثر من ألفين و660 من أفراد الإنقاذ، و151 مركبة إنقاذ، وأكثر من 30 من آليات ومعدات الإنقاذ إلى موقع الحادث".

وأضافت تشو: "تمت تعبئة أكثر من 630 عاملا طبيا أيضا لعلاج المصابين".

كما أسفر الحادث عن إصابة 172 شخصا بجروح، منهم 24 تعرضوا لإصابات خطيرة، يتلقون العلاج الطبي في المستشفيات، حسب "شينخوا".

وفتحت بكين تحقيقا للكشف عن ملابسات الحادث، فيما تمت معاقبة الشركة التي تمتلك الشاحنة 11 مرة سابقا، من قبل السلطات، لعدم التزامها بإجراءات الصحة والسلامة، حسب وسائل إعلام محلية.

وعلى مدى العقدين الماضيين، قامت الصين ببناء شبكة طرق وطنية واسعة النطاق وشاملة، ما تسبب في زيادة عدد وحركة مرور المركبات، لكن السلامة على الطرق لا تزال مدعاة للقلق في البلاد.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن أكثر من 200 ألف صيني، يموتون سنويا، في حوادث الطرق.