الصحّة العالمية أقل تشاؤمًا: لا يزال بالإمكان السّيطرة على تفشّي كورونا

الصحّة العالمية أقل تشاؤمًا: لا يزال بالإمكان السّيطرة على تفشّي كورونا
من الأوروغواي (أ ب)

قدّرت منظمة الصحّة العالمية، الجمعة، أنه "لا يزال بالإمكان السيطرة على تفشي فيروس كورونا"، على الرغم من ازدياد أعداد الإصابات بأكثر من الضعف في الأسابيع الماضية.

وقال رئيس المنظمة، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، أن تجارب إيطاليا وإسبانيا وكوريا الجنوبية والهند في مكافحة الوباء "تثبت أنه مهما كان انتشاره حادًا، فإنّه يظل قابلا لإعادته تحت السيطرة".

وكشف تيدروس خلال مؤتمر صحافي عبر الفيديو أن "الإصابات في الأسابيع الستة الأخيرة ازدادت أكثر من الضعف"، وأضاف أنه مع ذلك "هناك أمثلة عديدة من أنحاء العالم أظهرت أنه حتى لو كان تفشي الفيروس حادا جدا، لا يزال من الممكن السيطرة عليه مجددا".

وتابع "بعض هذه الأمثلة هي إيطاليا واسبانيا وكوريا الجنوبية وحتى دارافي، وهي منطقة كثيفة السكان في مدينة مومباي"، مشيرًا إلى أنّ "التركيز القوي على إشراك المجتمع وأساسيات إجراء الفحوص وتتبّع الإصابات وعزلها وعلاج جميع المرضى أمر أساسي من أجل كسر سلاسل العدوى وكبح الفيروس".

وأدّى انتشار وباء كوفيد-19 إلى وفاة نحو 555 ألف مصاب في العالم منذ ظهور المرض في الصين في كانون الأول/ديسمبر الماضي، وفقا لحصيلة أعدتها وكالة "فرانس برس" الجمعة استنادا إلى مصادر رسمية.

وتم تسجيل نحو 12,3 مليون إصابة في 196 دولة ومنطقة حتى الآن.

وقال تيدروس "في كل مناحي الحياة كنا جميعا تحت الاختبار إلى أقصى الحدود"، مؤكدًا أن "المكافحة الشرسة مقرونة بالوحدة الوطنية والتضامن العالمي يمكن أن تقلب انتشار الوباء رأسًا على عقب".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ