إعصار "ايساياس" يضرب ولاية كارولاينا الأميركيّة

إعصار "ايساياس" يضرب ولاية كارولاينا الأميركيّة
إعصار "ايساياس" (أ ب)

ضرب الإعصار "إيساياس" ولاية كاورلاينا الشمالية الأميركية، أمس الإثنين، بقوة عاصفة من الدرجة الأولى، إذ وصلت سرعة الرياح إلى 85 ميلا في الساعة (140 كيلومترا)، بحسب ما أعلن المركز الوطني للأعاصير.

وضرب الإعصار الجزء الجنوبي من الولاية قرب منطقة "أوشن آيل بيتش" عند الساعة 11,10 مساء بتوقيت الولاية.

وحذر خبراء الأرصاد الجوية من أمطار غزيرة يحملها الإعصار إضافة إلى رياح قوية تشكل تهديدا للسكان والممتلكات.

وصدر تحذير ببدء زوابع في 30 منطقة في كارولاينا الشمالية، بحسب مكتب خدمة الأرصاد الجوية الوطنية في رالي.

وتحدثت وسائل الإعلام المحلية عن انقطاع الكهرباء وحدوث فيضانات في المناطق الواقعة على الحدود بين كارولاينا الشمالية والجنوبية.

بدورها، ذكرت شركة "ديوك إنرجي" للطاقة أنه تم تسجيل أكثر من ألف انقطاع في منطقة ويلمنغتون في كارولاينا الشمالية.

وأفادت شركة "سانتي كوبر" الحكومية للمرافق العامة في كارولاينا الجنوبية أن "الكهرباء انقطعت عن أكثر من 600 زبون في مرحلة ما".

في مواجهة هذا التهديد، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب حالة الطوارئ في فلوريدا وكارولاينا الشمالية والجنوبية بهدف الإفراج عن أموال فدرالية.

وحذر خلال مؤتمر صحافي من أنه على "الجميع أن يبقوا متيقظين... وأشجع الجميع على اتباع توجيهات السلطات المحلية والولايات".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ