كورونا: العالم بعيد عن المناعة والوفيات بالقارة الأميركية بارتفاع

كورونا: العالم بعيد عن المناعة والوفيات بالقارة الأميركية بارتفاع
تواصل تفشي كورونا بالقارة الأميركية (أ.ب)

يواصل فيروس كورونا المستجد التفشي بالقارة الأميركية وتسجيل معدل وفيات وإصابات قياسي وسط إجراءات مشددة تفرضها العديد من الدول، فيما أكدت منظمة الصحة العالمية أن مناعة القطيع ضد كورونا بحاجة إلى لقاح فاعل.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن العالم لم يقترب حتى الآن من المناعة ضد فيروس كورونا اللازمة لتفعيل مناعة القطيع، والتي تعني امتلاك عدد كافٍ من السكان أجساما مضادة لوقف تفشي الفيروس.

عادة ما تتحقق مناعة القطيع بالتطعيم، ويعتقد غالبية العلماء بضرورة امتلاك 70 بالمائة في الأقل من السكان أجساما مضادة لمنع تفشي المرض.

لكن بعض الخبراء أشار إلى أنه حتى وإن امتلك نصف سكان الأرض أجساما مضادة، فقد يكون ثمة تأثير وقائي.

لكن رئيس قسم الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، الدكتور مايكل رايان، أعلن في مؤتمر صحافي، الثلاثاء، رفضه لهذه النظرية إلى حد كبير قائلاً "ينبغي ألا نعيش على أمل تحقيق مناعة القطيع."

إلى ذلك، يتواصل الفيروس التفشي بالقارة الأميركية، حيث تجاوزت حصيلة فيروس كورونا في الأرجنتين عتبة الـ300 ألف إصابة، بينها أكثر من ستة آلاف وفاة، وذلك بعدما فارق 235 مريضاً الحياة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية في حصيلة وفيات يومية شبه قياسية، كما أعلنت وزارة الصحة.

وقالت الوزارة إن إجمالي عدد المصابين بلغ 305.953 شخصا، بعدما سجلت الساعات الأربع والعشرين الماضية 6.840 إصابة جديدة، في حين ارتفعت الحصيلة الإجمالية للوفيات إلى 6.048 وفاة.

وبحسب الإحصاءات الرسمية فقد تماثل للشفاء في الأرجنتين لغاية اليوم 223.531 مريضاً بالفيروس.

وفي البرازيل، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 47784 حالة إصابة جديدة بكورونا، و1352 حالة وفاة خلال اليوم الأخير.

وأفادت الوزارة بأن إجمالي عدد الإصابات بلغ 3 ملايين و407 آلاف و354 إصابة، وحصيلة الضحايا 109 آلاف و888 شخصا منذ بدء انتشار الوباء.

يذكر أن البرازيل من أكثر الدول انتشارا للفيروس، وتحتل المركز الثاني عالميا بعد الولايات المتحدة من حيث عدد الإصابات والوفيات.

بينما في المكسيك، تم تسجيل 5506 حالات إصابة بفيروس كورونا و751 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية، بحسب بيانات وزارة الصحة.

ووفقا للوزارة فإن العدد الإجمالي للإصابات في البلاد ارتفع ليبلغ 531239 حالة، وإجمالي الوفيات 57774.

وأكد الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، أنه يتوقع أن يكون بمقدور بلاده استخدام لقاح "كوفيد- 19" خلال الربع الأول من العام المقبل.

وذكر أن حكومته أبرمت شراكة مع الأرجنتين وشركة الأدوية "أسترازينيكا بلس"، لإنتاج لقاح يتم توزيعه في جميع أنحاء أميركا اللاتينية.