الجيش الإيراني يعترض طائرات مسيّرة أميركية قرب مضيق "هرمز" 

الجيش الإيراني يعترض طائرات مسيّرة أميركية قرب مضيق "هرمز" 
طائرة مسيرة أميركية (أرشيفية للتوضيح - أ ب)

اعترض الجيش الإيراني، طائرات مسيّرة أميركية اقتربت من منطقة مناورات يجريها شرق مضيق "هرمز" وبحر عمان وشمال المحيط الهندي، بحسب ما أعلن في بيان أكد فيه أن الطائرات الأميركية "ابتعدت بعد تلقي تحذيراته".

وقال المتحدث باسم مناورات "ذو الفقار 99"، شهرام إيراني، في تصريح صحافي، إن "قوات الدفاع الجوي الإيراني أطلقت تحذيرات لطائرات أجنبية وطلبت منها الابتعاد عن المنطقة العامة للمناورات".

وأضاف أنه "تم رصد تغيير في سلوك طائرات مسيرة من دون طيار أميركية منذ أمس (الخميس)"، بحسب ما أفادت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وأوضح أن وحدات القوات الجوية والبحرية، بما فيها طائرات من طراز "P3F" و"F-27" وطائرات استطلاع، وجهت تحذيرات للقوات الأجنبية لمغادرة منطقة المناورات.

وأشار المسؤول الإيراني إلى أن "طائرات الاستطلاع الأميركية كانت تعمل على جمع المعلومات من منطقة المناورات".

وأكد أنها أُجبرت على مغادرة المنطقة، بعد إدراكها استعداد منظومات الرصد والمراقبة والدفاع الإيرانية، حيث تم إرسال طائرة "كرار" المسيرة من قبل قوة الدفاع الجوي لملاحقة طائرات "الدرون" الأميركية.