وضع رأس خنزير داخل مسجد شمالي فرنسا

وضع رأس خنزير داخل مسجد شمالي فرنسا
مسجد بفرنسا تعرض للتدنيس سابقا (أرشيفية - نشطاء)

وضع مجهولون رأس خنزير داخل مسجد في مدينة كومبيين شمالي فرنسا، اليوم الإثنين، وذلك في جريمة عنصريّة تُضاف إلى جرائم أخرى شهدتها البلاد مؤخرا، فاقمتها تصريحات كان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، قد أدلى بها، موضحا من خلالها أن بلاده لن تمنع الرسوم المسيئة للإسلام وللنبيّ.

وذكر بيان صادر عن الاتحاد الإسلامي التركي للشؤون الدينية "ديتيب"، أنه عثر على رأس خنزير داخل المسجد الكبير "أولو" التابع للاتحاد في مدينة كومبيين.

وأوضح بيان صادر عن "ديتيب" أن المسجد قيد الترميم، وعثر على رأس الخنزير داخله صباح الإثنين.

وأعرب البيان عن إدانته الشديدة للاعتداء، مؤكدا تقديم شكوى للشرطة في هذا الإطار.

بدوره أدان المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، حادثة الاعتداء، معربا عن تضامنه مع المشرفين على المسجد ومصليه.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص