قتلى وجرحى جراء عملية طعن داخل كنيسة بكاليفورنيا

قتلى وجرحى جراء عملية طعن داخل كنيسة بكاليفورنيا
توضيحية (أ ب)

قتل شخصان وأصيب 5 أشخاص على الأقل بجروح متفاوتة، وذلك جراء عملية طعن وقعت داخل كنيسة في مدينة سان خوسيه بكاليفورنيا، حيث اعتقلت الشرطة مشتبه به في العملية.

وأعلنت شرطة مدينة سان خوسيه الأميركية عن مقتل شخصين جراء عملية طعن، في كنيسة بكاليفورنيا، وإصابة عدة أشخاص بجروح خطيرة.

وأوضحت الشرطة أن لم يكن هناك قداسا في الكنيسة في وقت العملية، مضيفة "لقد تم إحضار مجموعة من المشردين إلى الكنيسة لإيوائهم من البرد".

وقال عمدة المدينة سام ليكاردو، في تغريدة "قلوبنا مع عائلات أفراد المجتمعين اللذين استسلما متأثرين بجروح طعنة في هجوم على كنيسة غريس المعمدانية بوسط المدينة".

وذكرت قناة "كيه تي في يو-تي في" المحلية أن الشرطة اعتقلت شخصا يبلغ من العمر 22 عاما يعتقد أنه منفذ العملية، ونشرت مواقع إخبارية أميركية بينها موقع صحيفة "باسادينا ستار نيوز" (Pasadena Star News) صورا للشرطة وسيارات الإسعاف في محيط الكنيسة.

وكان أصيب منذ أيام، 8 أشخاص في إطلاق النار داخل سوبر ماركت "مايفير مول" في واواتوسا، إحدى ضواحي ميلووكي، أكبر مدينة في الولاية الواقعة في شمال الولايات المتحدة، بحسب صحيفة "ميلووكي جورنال سينتينيل".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص