بايدن: الأدلة الجديدة تغير آراء جمهوريين بالنسبة لمحاكمة ترامب

بايدن: الأدلة الجديدة تغير آراء جمهوريين بالنسبة لمحاكمة ترامب
(أ ب)

قال الرئيس الأميركي، جو بايدن، اليوم الخميس، إن الأدلة الجديدة ربما تكون قد غيرت آراء بعض النواب الجمهوريين في الكونغرس بالنسبة لمحاكمة الرئيس السابق، دونالد ترامب.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقده في البيت الأبيض. وأشار بايدن للمقاطع المصورة لأحداث اقتحام الكونغرس التي عرضت خلال جلسة محاكمة ترامب في مجلس الشيوخ، الأربعاء، وفقا لشبكة "إن بي سي نيوز" المحلية.

وأضاف: "أرى أن مجلس الشيوخ لديه وظيفة مهمة للغاية يجب استكمالها، وأعتقد أن آراء البعض ربما تكون قد تغيرت (بشأن مساءلة ترامب)".

كما أعلن بايدن إنهاء العمل بحالة الطوارئ التي أعلنها ترامب في شباط/ فبراير 2019 على الحدود مع المكسيك، وفقا لصحيفة "واشنطن تايمز" المحلية.

ونقلت الصحيفة عن بايدن قوله إنه أبلغ رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، قراره بوقف تمويل الجدار الحدودي مع المكسيك.

وأضافت أن بايدن أمر بمراجعة الأموال التي خصصها الكونغرس على وجه التحديد لتمويل بناء الجدار، معتبرا أن إعلان ترامب لحالة الطوارئ كان "غير مبرر".

يأتي ذلك قبل انعقاد الجلسة الثالثة لمحاكمة ترامب، في وقت لاحق، الخميس، التي يواجه فيها اتهاما بالتحريض على العنف في أحداث اقتحام مبنى الكونغرس مطلع الشهر الماضي.

والأربعاء، عرض المدعون الديمقراطيون مقاطع مصورة جديدة لأعمال الشغب التي جرت أثناء محاولة اقتحام الكونغرس، خلال الجلسة الثانية لمحاكمة ترامب.

ومساء الثلاثاء، بدأت أولى جلسات محاكمة الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب، في مجلس الشيوخ. وبذلك يكون ترامب أول رئيس أميركي يواجه العزل مرتين في تاريخ البلاد، بعد أن صوت مجلس النواب في 13كانون الثاني/ يناير الماضي لصالح الموافقة على عزله، بسبب دوره في التحريض على أعمال الشغب في مبنى الكونغرس في 6 من الشهر ذاته.

ويجري التصويت في نهاية المحاكمة لتحديد ما إذا كان ترامب مذنبا في التهمة الموجهة إليه.

ويجب أن تؤيد أغلبية ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ المؤلف من 100 عضو، حكم الإدانة من أجل إدانة ترامب. وإذا تمت إدانته، يمكن لأعضاء مجلس الشيوخ التصويت أيضا لمنعه من تولي منصب الرئاسة مرة أخرى.

وفي سابقة خطيرة بالحياة السياسية الأميركية، شهدت واشنطن، في 6 كانون الثاني/ يناير، مواجهات بين قوات الأمن ومحتجين من أنصار ترامب اقتحموا مبنى الكونغرس، أسفرت عن مقتل 5 أشخاص بينهم ضابط شرطة، واعتقال 52 آخرين.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص