3650 وفاة تأثّرا بكورونا في البرازيل خلال 24 ساعة

3650 وفاة تأثّرا بكورونا في البرازيل خلال 24 ساعة
نقل أحد ضحايا الفيروس (أ ب)

سجلت البرازيل، 3650 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وأكثر من 73 ألف إصابة، خلال 24 ساعة.

جاء ذلك بحسب بيان صادر عن وزارة الصحة البرازيلية، مساء أمس الخميس.

وأوضح البيان أنه تم خلال 24 ساعة تسجيل 3650 حالة وفاة ناجمة عن الإصابة بالفيروس، رفعت إجمالي العدد إلى 365 ألفًا و444 حالة.

أطفال برازيليّون (أ ب)

كما أشار إلى تسجيل 73 ألفًا و174 إصابة جديدة بالفيروس ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 13مليونًا و746 ألفًا و681 إصابة.

أما عدد المتعافين فارتفع إلى 12 مليونًا و236 ألفًا و295 متعافٍ، بحسب البيان نفسه.

وشهدت البرازيل في الأسابيع الأخيرة ارتفاعات حادة وغير مسبوقة للإصابات الجديدة بفيروس كورونا، فضلا عن زيادات قياسية لمؤشر الوفيات.

وتحتل البرازيل المركز الثاني من حيث أكبر حصيلة للوفيات جراء الفيروس في العالم بعد الولايات المتحدة الأميركية، والثالث من حيث الإصابات بعد الولايات المتحدة والهند.

ومع ذلك تؤكد السلطات الصحية أن الإحصائية الرسمية قد تختلف بدرجة ملموسة عن الأعداد الحقيقية لأن الفحوص لم تشمل كل المصابين.

وحتى فجر اليوم الجمعة، أصاب الفيروس أكثر من 139مليونا و641 ألف شخص في العالم، توفى منهم أكثر من مليونين و998 ألفا، بينما تعافى أكثر من 118 مليونًا و698 ألفًا، وفق موقع " worldmeters ".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص