الأسد: سورية تخوض معركة إقليمية وعالمية

الأسد: سورية تخوض معركة إقليمية وعالمية
حلب...

أكد الرئيس السوري بشار الأسد أن بلاده تخوض معركة إقليمية وعالمية ولا بد من توفر الوقت لحسمها، مشيرا إلى أن الوضع عمليا هو أفضل ولكن لم يتم الحسم بعد وهذا بحاجة للوقت.

وقال الأسد في حوار مع قناة "الدنيا" الفضائية السورية بثت مقتطفات منه قبل عرضه بشكل كامل مساء اليوم الأربعاء: "نحن نخوض معركة إقليمية وعالمية ولابد من الوقت لحسمها". وأضاف: "ولكن نستطيع أن نختصر كل هذا الشرح بجملة بأننا نتقدم إلى الأمام، الوضع عمليا هو أفضل، ولكن لم يتم الحسم بعد وهذا بحاجة للوقت".

وحول العلاقات التركية-السورية، تساءل الرئيس السوري "هل نعود للوراء بسبب جهل البعض من المسؤولين الأتراك أم ننظر للعلاقة مع الشعب التركي، خاصة أن هذا الشعب وقف معنا عمليا خلال الأزمة ولم ينجرف مع التيار بالرغم من الضخ الإعلامي والمادي".

ونقلت "يديعوت أحرونوت" بعض تفاصيل المقابلة، وأبرزت أن اللقاء قد أجري في قصر الرئاسة في دمشق، وأنه كان يبدو هادئا، وأنه وصف عمليات الجيش السوري بـ"البطولة بكل معنى الكلمة".

كما لفتت الصحيفة إلى توجه الأسد إلى الشعب السوري بالقول إن "مصير سورية هو بيدكم"، وأنه اعتبر انشقاق كبار المسؤولين في نظامه إيجابيا على المستوى العملية وأنه بمثابة عملية تنظيف للدولة والوطن، باعتبار أن "الوطني لا يهرب إلى خارج وطنه".

كم أبرزت اعترافه بـ"وقوع أخطاء كثيرة"، ولكنه تحفظ وقال إنه بالرغم من ذلك فهناك علاقة وطيدة بين سياسة سورية وبين أيديولوجية الشعب السوري. كم أبرزت تصريحه بشأن إيران، والتي قال فيها إنه ليس بحاجة إلى ضوء أخضر من الحلفاء أو الأعداء لمعالجة قضايا محلية وقومية وذات علاقة بسيادة سورية.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018