الصليب الأحمر يقول إنه لا يستطيع تلبية الاحتياجات الضخمة لسورية

الصليب الأحمر يقول إنه لا يستطيع تلبية الاحتياجات الضخمة لسورية

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم، الخميس، إن الأوضاع الإنسانية في سوريا ساءت إلى حد أن اللجنة لم تعد قادرة على تلبية الاحتياجات المتزايدة للمدنيين.

وقال بيتر مورير رئيس اللجنة إن لديها 30 عامل إغاثة أجنبيا في سوريا، وإنها حاولت استغلال "ثغرات" بين جبهات القتال المتغيرة لنقل المساعدات إلى نقاط ساخنة في الصراع مثلما فعلت في حمص مطلع الأسبوع.

لكن مورير أقر بأن الوصول إلى العديد من المدنيين ما زال متعذرا. وقال "لدينا الكثير من الرقع الفارغة. نعلم أنها تفتقر للمساعدات ولا أستطيع أن أقول لكم ما هو الوضع..

وأضاف في إفادة صحفية بجنيف "نحن في موقف يسوء فيه الوضع الإنساني جراء الصراع، وعلى الرغم من أن نطاق العملية يتزايد فإننا لا نستطيع التكيف مع تفاقم الوضع..

وأضاف أن الصليب الأحمر تربطه "علاقة ثقة" بالهلال الأحمر العربي السوري على الرغم من أن فرع المنظمة السورية في دمشق قد يكون أقرب إلى الحكومة من الأفرع الأخرى.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018