بعد اللقاء مع لافروف: الخطيب يلتقي وزير الخارجية الايراني

بعد اللقاء مع لافروف: الخطيب يلتقي وزير الخارجية الايراني


أعلن رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، أحمد معاذ الخطيب، أنه التقى وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي على هامش مؤتمر حول الأمن في ميونيخ.


وشهدت المدينة عدة لقاءات ركزت على الشأن السوري، أبرزها لقاء نائب الرئيس الأميريكي جو بايدن مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ولقاء لافروف مع الخطيب.


وعلى صعيد جهود القوى الفاعلة لوقف نزيف الدم في سوريا، التقى وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الخطيب، في ميونيخ، في حين يستضيف الرئيس السوري بشار الأسد، أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي.


وقال الخطيب إن لافروف وجه دعوة إليه لزيارة موسكو ولم تصدر أي معلومة بشأن ما جرى تداوله أثناء لقاء الرجلين الذي جرى على هامش المؤتمر، وهو اللقاء الأول بين الرجلين منذ انتخاب الخطيب في نهاية 2012 رئيسا للائتلاف السوري المعارض.


ويحاول الأميركيون والروس على هامش المؤتمر، تضييق الخلافات بينهما حول النزاع في سوريا، إذ أكد بايدن أن الرئيس السوري لم يعد قادراً على قيادة البلاد، في حين اعتبر لافروف أنه يمكن "تحقيق تقدم" في الملف السوري.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018