المقاتلون الأكراد يطردون "داعش" من قاعدة أساسية شمال الرقة

المقاتلون الأكراد يطردون "داعش" من قاعدة أساسية شمال الرقة
داعش في الرقة

تمكن المقاتلون الأكراد مدعومين بالضربات الجوية التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، من أن يطردوا يوم أمس الاثنين مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) من قاعدة أساسية في شمال الرقة، المحافظة التي تشكل معقلا لداعش في سوريا، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وهذه الضربة هي الثانية التي يوجهها المقاتلون الأكراد في أسبوع للدولة الإسلامية بعد سيطرتهم على مدينة تل ابيض على الحدود التركية.

وقال المرصد ان "وحدات حماية الشعب الكردي المدعومة بطائرات التحالف سيطرت على اللواء 93 الواقع على بعد 56 كلم شمال الرقة".

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس أن "خطوط الدفاع الاولى لتنظيم الدولة الإسلامية باتت على مشارف مدينة الرقة"، لافتا إلى أن هذه القاعدة "كانت بالغة الأهمية للدولة الإسلامية لأنها تشرف على الطرق التي تربط الرقة بمعاقل التنظيم في محافظتي حلب (غرب) والحسكة (شرق)".

وكان مقاتلو "داعش" يسيطرون على هذه القاعدة العسكرية منذ طردوا منها قوات النظام السوري في صيف 2014.

وأورد عبد الرحمن إن "الأكراد دخلوا أيضا الأحياء عند اطراف مدينة عين عيسى القريبة من اللواء 93  وهذه المدينة باتت ساقطة عسكريا مع سقوط القاعدة".

وفي حال سيطر المقاتلون الأكراد على عين عيسى فستكون الموقع الثالث المهم الذي يخسره الجهاديون في بضعة أيام في محافظة الرقة.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة