الطائرات الروسية بسوريا بدأت بقصف "داعش"

الطائرات الروسية بسوريا بدأت بقصف "داعش"
طائرات مقاتلة روسية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، إن قوّات النظام السورية استخدمت طائرات حربية تسلمتها من روسيا في الآونة الأخيرة، في قصف مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” بمحافظة حلب، في شمال سوريا، بمحاولة لكسر حصار على قاعدة جوية قريبة.

وتعزّز روسيا قوة حليفتها دمشق، بمساعدات عسكرية يقول مسؤولون أمريكيون إنها تشمل مقاتلات وطائرات هليكوبتر ومدفعية وقوات برية.

وأضاف المرصد الذي يقع مقره في بريطانيا أن “الضربات الجوية التي بدأت هذا الأسبوع تزامنت مع هجمات برية قرب قاعدة كويرس الجوية شرقي محافظة حلب، حيث تواجه القوات النظامية حصارًا منذ فترة”. وأشار المرصد إلى أن الطائرات الروسية وصلت مؤخرًا إلى سوريا ويقودها طيارون سوريون.

وعبّرت دول غربية كثيرة عن قلقها حيال الدعم العسكري الروسي المتزايد لبشار الأسد الذي تعارضه، لكن تنامي قوة عدو مشترك متمثل في “داعش” جعل الخلاف أقل حدة.

وتشدد روسيا على ضرورة أن يكون الأسد جزءًا من الجهود الدولية لمحاربة تنظيم “داعش” في حين تعتقد الولايات المتحدة أنه جزء من المشكلة. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018