سوريا: الجيش الحر يسقط طائرة عسكرية قرب حماة

سوريا: الجيش الحر يسقط طائرة عسكرية قرب حماة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومتحدث إعلامي باسم إحدى الفصائل المعارضة للنظام السوري، إن مقاتلين أسقطوا طائرة حربية سورية برشاشات متوسطة من طراز (بي.كي.سي) اليوم الأربعاء، في محافظة حماة، مما اضطر الطيار إلى الخروج منها.

وقال المرصد إن الطيار لقي حتفه عندما لم تفتح مظلته.

ونادرا ما أسقط مقاتلو الفصائل السورية المسلحة المعارضة طائرات سورية من قبل خلال الحرب لافتقارهم بشكل كبير للأسلحة المضادة للطائرات، غير أن مطالبتهم بصواريخ مضادة للطائرات تزايدت منذ تدخل سلاح الجو الروسي لدعم الرئيس السوري بشار الأسد في الصراع.

وأُسقطت الطائرة التابعة لسلاح الجو السوري في شمال غرب حماة قرب بلدة كفر نبودة، حيث يستعر القتال بين المقاتلين وقوات النظام المدعومة بغطاء جوي. وذكر المرصد أن المقاتلين سيطروا في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء على تل عثمان القريب من كفرنبودة.

وقال متحدث إعلامي باسم الفرقة الوسطى التي تنشط في المنطقة وتتبع الجيش السوري الحر إن الجماعة أسقطت الطائرة.

اقرأ أيضًا| في مذكرة للاتحاد الأوروبي: روسيا وإيران تحتلان سورية

وقال ياسر شحادة المتحدث باسم الفرقة الوسطى 'استطعنا استهداف طائرة الميج وهي تقوم بشن هجوم على موقع الثوار بجبهة كفر نبودة. قمنا بضربها بالرشاشات المتوسطة من طراز 14.5 ورشاشات 23 خلال قيامها بالغارة.

'كان نصيبها إحدى الطلقات ليتصاعد الدخان منها وتتحطم بالقرب من منطقة يسيطر عليها النظام، لا نعلم ماهو مصير الطيار، إلا أنه على الأغلب قتل'.

اقرأ أيضًا| قتل 10 مدنيين و13 من "داعش" في قصف جوي على الرقة

وأسقطت فصيل معارض للنظام طائرة هليكوبتر على مقربة من كفرنبودة في الشهر الماضي. وقالت جماعات مسلحة أخرى في حزيران (يونيو) أنها أسقطت طائرة ميج في جنوب سوريا.

وتستمر المقاتلات السورية والروسية بشن غارات على الجماعات المسلحة المعارضة في غرب وشمال غرب سوريا وخصوصا في محافظات حماة وحمص وإدلب وحلب مع مرور أكثر من شهر على التدخل الروسي العسكري.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018