سورية: الأمم المتحدة قلقة لاستخدام أسلحة حارقة بحلب

سورية: الأمم المتحدة قلقة لاستخدام أسلحة حارقة بحلب
"جيش السّنّة" - حلب

عبّرت الأمم المتّحدة عن قلقها بشأن مزاعم المعارضة السّوريّة باستخدام أسلحة حارقة في سورية، لكنّها قالت اليوم الجمعة، إنّه لم يتسنّ لها التّحقّق من صحّة التّقارير.

ودعت الهيئة العليا للمفاوضات السّوريّة، الأمين العامّ للأمم المتّحدة لفتح تحقيق في اتّهام روسيا باستخدام أسلحة حارقة من الجوّ وقنابل عنقوديّة في سورية.

ولم يتسنّ على الفور الوصول للبعثة الرّوسيّة في الأمم المتّحدة للتعليق.

وقال المتحدث باسم الأمم المتّحدة، فرحان حقّ 'نشعر بقلق بشأن تقارير عن استخدام أسلحة حارقة في حلب بسورية. لسنا في وضع (يتيح لنا) التّحقّق من هذه التّقارير.'

وقال 'نأمل في أن تمتنع كلّ الأطراف والدّول المشاركة في الصّراع عن استخدامها بهذه الطّريقة.'

ونشرت روسيا طائرات حربيّة في سورية، العام الماضي، لدعم الرّئيس السّوريّ، بشّار الأسد، ضدّ المعارضة السّاعية لإنهاء حكمه.

وتحتوي الأسلحة الحارقة على موادّ تؤدّي لاشتعال النّار في الأجسام أو إصابة الأشخاص بحروق، أمّا الذّخائر العنقوديّة فإنّها تنفجر في الجوّ لتنثر قنابل أصغر حجمًا فوق منطقة كبيرة لتصيب أكبر عدد من الأفراد. وتحظر معاهدة الأسلحة التّقليديّة كلا السّلاحين.

اقرأ/ي أيضًا| الرقة: مقتل 25 مدنيا بينهم ستة أطفال في قصف جوي

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة