شاحنات المساعدات الأممية عبرت الحدود التركية الى سورية

شاحنات المساعدات الأممية عبرت الحدود التركية الى سورية

أعلن مسؤول كبير في الأمم المتّحدة، اليوم الخميس، أنّ حوالي 20 شاحنة تنقل مساعدات إنسانيّة من الأمم المتّحدة الى شرق حلب عبرت الحدود التّركيّة، وتنتظر في 'منطقة عازلة' تقع بين تركيا وسورية، معربًا عن أمله في توزيعها، يوم غد، الجمعة.

وقال يان إيغلاند لوسائل الاعلام، إنّ 'الشّاحنات العشرين عبرت الحدود التّركيّة، وهي في منطقة عازلة بين تركيا والحدود السّوريّة' معربًا عن الأمل في أن توزّع المساعدات، الجمعة، في الأحياء المحاصرة الخاضعة لسيطرة المعارضة، شرقيّ حلب، حيث يعيش قرابة 250 ألف شخص.

وأضاف 'الشّاحنات مستعدّة للتحرّك على الفور'.

وشرح المبعوث الخاص للأمم المتّحدة، ستيفان دي مستورا، أنّ القافلة لا يمكنها أن تنطلق طالما لم يتمّ التّحقّق من سلامة طريق الكاستيلو التي تقود إلى شرق حلب، وأنّ الأمم المتّحدة تنتظر تأمين هذه الطّريق بموجب الاتّفاق الأميركيّ الرّوسيّ.

وقال دي ميستورا إنّه ما إن يتمّ تأمين طريق الكاستيلو، ستقوم الأمم المتّحدة بإبلاغ الحكومة السّوريّة بتفاصيل المساعدات التي تنقلها الشّاحنات، والتي ستكون 'مختومة'. وقال إنّ المساعدات المرسلة إلى حلب تحظى 'بوضع خاصّ'.

اقرأ/ي أيضًا| الهدنة السورية: "كنا نموت قصفا والآن نموت جوعا"

وبذلك، لن يكون للسلطات السّوريّة الحقّ في التّحقّق من محتوى الشّاحنات. وبعد توزيع المساعدات ستبلغ الأمم المتّحدة دمشق مجدّدًا بكمّيات المساعدات التي تمّ تسليمها، وفق دي ميستورا.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة